منتديات شباب عنيزة Shabab Onaizah

منتديات شباب عنيزة Shabab Onaizah (http://www.shababonaizah.com/index.php)
-   مدارات فكرية بترجمة حرفية (http://www.shababonaizah.com/forumdisplay.php?f=158)
-   -   انطق [ ذاتك ] وقدرها ! (http://www.shababonaizah.com/showthread.php?t=305581)

درب المعالي 21-04-2011 10:00 AM

انطق [ ذاتك ] وقدرها !
 




http://www.shababonaizah.com/uploade...1288380673.gif


http://www.shababonaizah.com/uploade...1303366661.jpg




انطق ذاتك وأبرز وجودك

ولو كنت في أرض صخرية باردة . .

تدفع الثمن غاليا ً من بين أصحاب الهمم الضعيفة . .

وكلماتهم المحبطة والمثبطة تحيط بك كالجليد المجمد لأدائك . .

اعلم !

أن ذاتك مستقلة عن الظروف المحيطة بها . .

ولا ترعن سمعك إلا لصوتك الداخلي . .

صوت تدور موجاته بين الحكمة و الطموح والتطلع . .

واحترم وحدتك من بين ذواتهم . .

ولا تفكر إلا بما يعود عليك بمزيدا ً من الرقي والتميز . .

وبهدوء تأمل ذاتك جيدا ً. .

وقدرها بالقول والفعل . .

فهي أولا ً وأخيرا ً ,,

أنت

*
*

هل جربت أن تغوص في محيط ذاتك !

وتستخرج منها لآلئ إيجابياتك . .

وتعدها اللؤلوة تلو اللؤلوة . .

نعم ,,

تحدث مع نفسك من زاويتها الإيجابية . .

ولا يغلب التأنيب واللوم والمحاسبة على حديثك معها . .

وكن معها ساعة وساعة . .

ساعة للتقدير وساعة للوم . .

فتسليط جلد الذات عليها دائما ً. .

وضربها بسياط التقريع على أي إخفاق . .

وحبس النظر في نواقصها . .

سيحطم ثقتك بنفسك . .

ولربما يهوي بها في حفر سحيقة من القنوط واليأس . .

فلنفسك عليك حق ,,

وحياتك في هذه الدنيا قصيرة . .

فلا تنس نصيبك من الدنيا . .

وانعم بما تهواه من المباحات . .

ودلل نفسك وحلق بها في فضاءات عالية . .

وازرع بها مساحات من الأنس والإبتهاج . .

فإيمانك بذاتك . .

و المطعم بالثقة والإعتزاز والرضا . .

يعتبر بمثابة قوة عظمى تدفعك نحو التميز . .

وتسعى بك نحو البذل والإجتهاد . .

حتى لو لم تنجح في الإنجاز !

تأكد أنك ناجح فيما بذلته من جهد نحو ذلك . .

واحذر من !

الإنحراف في منحدرات تـُزعزع الثقة . .

أو التوغل في كهوف الفشل . .

أو استخدام أسواط الإحباط . .

أو العيش في ظلام الإكتئاب . .

*
*

كيف بك أن تتسامح مع الغير و تنسى نفسك !

فأنت أولى بالمسامحة . .

ولا تلطخ بسواد الأخطاء جدران ذاتك . .

اقبل عليها بتعداد نجاحاتك . .

فبذكرك لما حققته من النجاح ,,

ستتنفس الصعداء للتقويم والتهذيب . .

وستزيد من ثقتك لتخطي العقبات . .

واعلم أن وقوعك في الخطأ هي فرصة للتعلم . .

وليس هناك خطأ لا يمكن اصلاحه . .

فالتفكير بالصواب يزيل شوائب الأخطاء العالقة وستصبح نظيفا ً. .

وتأكد أنك عندما أخطأت اليوم فلقد نجحت بالأمس ,,

*
*

اطرح كلمة لا أستطيع ومستحيل ولا أقدر من قاموس حياتك . .

واجمع قوة العزيمة مع قوة الإصرار . .

وضاعف قوة إرادتك . .

واقسم الناتج على احتياج رغباتك . .

واستخرج المعدل المتوازن . .

واضرب للغير المثل القائل

( وعلى قدر أهل العزم تأتي العزائم )

*
*

من دون تضخيم للأنا . .

أو أدنى ذرة تكبر على الآخرين . .

شيد بداخلك مصنع لتوليد الإيجابيات . .

قابل للتصدير والإستيراد . .

وأسعد نفسك وكن لها مشعل تقدير . .

كافئها دائما ً ,,

في تحقيق أي إنجاز ولو كان بسيطا ً . .

فهي متعطشة للتحفيز والأحتفاء والثناء . .

والتعزيز الإيجابي لها بمثابة طاقة تولد مزيدا ً من العمل والجدية ,,

وترفع روحك في اتجاه موجب يشعرك بالفرح والكفاءة . .

بل وتمد يدك نحو عطاء متميز ينبع ولا ينضب . .

فيزيد إنتاجك يوما ً بعد اليوم بشهادة التقدير مع مرتبة التميز . .

وبالمثل تماما ً ,,

أظهر إيجابيات الآخرين . .

وفتش عن الصفات الإيجابية فيهم . .

وصدّر من مصنع أخلاقك ,,

إعجابك بهم واقتدي بإيجابياتهم . .

واذكرهم بها كما تحب أن يذكروك . .

واستورد إلى قلبك السعادة ,,

حينما يذكر لك الغير محاسن ايجابياتك . .

فليس من التواضع ,,

أن تنكرها أو تتنازل عنها أو حتى تمنعهم من ذلك . .

وليس من الغرور أيضا ً ,,

حينما تقبل الثناء من الغير على ايجابياتك . .

فسر السعادة أن نوازن بين الأمور . .

فالحياة جافة جدا ً إذا لم ننطق بها ايجابياتنا كي نرطبها . .

*
*

ومن صفحات الشبكة العنكبوتية ,,

نتسائل !

ما فائدة القلم الذي يمثل ذواتنا ؟

إن لم يقدر أحدا ً . .

أو يطهر قلبا ً . .

أو يفتح فكرا ً . .

أو يصحح خطئا ً . .

أو يضمد جرحا ً . .

أو ينعش فؤادا ً . .

فقلمي محط اهتمامي البالغ . .

ولو كنت من خلف إسم مستعار لذاتي . .

فسأنطق به ذاتي وذوات من حولي . .

وسأصعد من خلاله سلالم الرقي والتميز . .

وسأبني من حبره صرحا ً يسعدني ويسعد الآخرين . .

وللجميع تحيتي ,,

لحن الصبا 21-04-2011 12:09 PM









والأمر ليس سهلا يا درب ..

فهناك شعرة بين الأمرين : الثقة واالغرور ..

خط أحمر ربما نفشل في أن نتبينه ..

لذا وكما قلتِ يتوجب علينا أخذ مبدأ الموازنة ..!!


شدني فكرة (عدم قبولك الثناء ليس تواضعا ) صدقتِ ..

عندما يقدم لك ثناء أنت أهل له ..لمَ تحرم نفسك لذة الفرح به واستنشاق عبيره ..؟

هل لأننا تعودنا على المجاملات التي تقتل أشياء كثيرة حتى في نفوسنا ..؟!

ربما للعبارات الاجتماعية السائدة دور في ذلك ..!!





أرواحنا ليست مما نملك ..


لذا لا يحق لنا إلا التحليق بها إلى فضاءات الرفعة والثقة ..!!


درب المعالي


ناقشتِ الأمر بفكر نير .. وأسلوب مميز .. ولم تبقي لنا من الأمر شيئا ..!!

نزف الحروف 21-04-2011 12:48 PM

فعلا ياكاتبتنا العزيزة انتي تملكين قلما رائع صعد بك الى قمم الابداع
تعليق بسيط فقط
البعض ليس له ثقة في نفسه أو يستحي من أظهار ماتملكه نفسه وماتبطنه من أبداع وجواهر في هذا الانسان ليس الحيا عذرا فيجب الثقة بالنفس واظهار الجواهر الثمينة من داخل هذه الروح
شكرا لكِ ولقلمك الرائع

كريم 21-04-2011 02:20 PM

هلا بك ... اختي درب المعالي
والف الف شكر على هذا الموضوع القيم
بعد التوكل على الله سبحانه وتعالى
تقدير الذات واعطائها حقها عمل جميل
والبحث في النفس مع وجود اخطائها اللذي خلقها الله خطائه
وابراز الحسنات يرفع من الروح المعنوية ويقوي الفرد ل اداء واجباته ومهماته
الدينية والدنيوية
وتقبل الثناء من الاخرين هو تقبل للنفس وراضاك عنها
والناس هم شهود الله في ارضه
وليس من المعقول ان يكون كل من يثني عليك مجاملة
موضوعك شامل كامل والكمال لله وحده سبحانه وتعالى
تحياتي لك اختي الكريمة ,,,

مفلح 21-04-2011 08:59 PM

انطق ذاتك وأبرز وجودك
طرح وشرح درر ومرجان
شكرااا لك ع هذا الموضوع الرائع


درب المعالي 22-04-2011 10:55 AM





[ المشهد الأول ]


طلبت منا مشرفة الرياضيات بعض المهام التي تخدم المادة . .

و قامت بتقسيم العمل بيني وبين زميلتي . .

فأوكلت لها اعداد بحث علمي . .

بينما أنا أوكلت لي مهمة أخرى . .

وبعد اسبوع تقريبا ً . .

أتتني رسالة على هاتفي الجوال مفادها :

( تراي سويت البحث العلمي وارسلته على ايميلك اطلعي عليه لو سمحت ِ)

مباشرة فتحت بريدي الإلكتروني . .

لأتفاجأ بما أقرأ و مما أشاهد . .

بحث مرتب ومنسق ومستوفي العناصر . .

محتواه زاخر بالمعلومات القيمة . .

يتخلله تصاميم رائعة وأشكال هندسية ,,

وكلي يقين بأنها بذلت فيه جهدا ً كبيرا ً . .

وأنفقت على اخراجه وقتا ً طويلا ً . .

لم أتمالك نفسي إلا وأجدني أتصل عليها . .

شكرتها وأخبرتها عن مدى اعجابي بإنجازها !

ردت بعد انصاتها لي /

( ماسويت شيء ! )

فقلت لها /

( نعم عرفت . . ربما أن ما تم إنجازه هو للصدفة أقرب ! )

*
*


[ المشهد الثاني ]


معلمة مسؤولة عن النشاط اللامنهجي . .

كرست معظم وقتها في تدريب الطالبات لحفل ختام الأنشطة . .

اقتطعت من حصصها الدراسية الكثير لمتابعة ترتيبات الحفل ومتطلباته . .

وفي يوم الحفل لم تجلس ولو لبرهة ,,

استقبلت أمهات الطالبات والزائرات بحفاوة . .

وطول وقت مراسيم الحفل ,,

توجه وترشد وتشجع وتحمس الطالبات المشاركات . .

وبعد إنتهاء الحفل . .

ذهبت ُ لمكتبي وقمت بكاتبة رسالة بخط يدي ,,

شكرتها على الإخراج الرائع للحفل مع ذكري لبعض ايجابياتها . .

ثم وضعتها على مكتبها ,,

وهممت ُ إلى الفصل الدراسي لإلقاء درسي ,,

وعندما انتصفت الحصة إلا وتطرق علي باب الفصل وتطلب مني الخروج . .

قالت /

( تدرين كلماتك نستني التعب وأثلجت صدري بس هل فعلا ً كان الحفل رائع و هل أنا كما كتبت ِ عني )

قلت لها /

( لو تلك الصفات ليست فيك من وين جبت كلماتي أجل ! )

قالت /

( أبخلي زوجي يقرئها عشان يدري إني متميزة ناجحة في عملي )

قلت لها /

( انطقي ذاتك وسيعلم زوجك بنجاحك من دون قراءة رسائل أوسماع أخبار تسردينها عليه )

*
*


والمشاهد في ذلك كثيرة . .

فلقد تفنن أفراد المجتمع بوسائل تحطيم الذات ,,

والتي منها تلك الجمل و الردود . .

والتي اعتدنا على سماعها كثيرا ً ,,

وأصبحت تمثل جزءا ً كبيرا ً من منظومة حديثنا اليومي . .

فصرنا لا نرى منهم !

إلا نسف معتمد لمجهودهم . .

واهمال ذاتي لإنجازاتهم . .

واجحاف ذاتي لإبداعهم . .

وما أقسى الألم عندما نحارب الذات !

*
*


موافقتك مع الآخر في ثنائه عليك . .

فيما تحمله من ايجابيات حقيقية :

كـ [ صفات تتحلى بها أو نجاحك في تحقيق انجاز معين أو من حسن تصرفك لموقف ما ]

هذا لا يدخلك في دائرة الغرور والتغطرس والأنا . .

إنما ذلك نوع من الوقوف على الحقيقة والتفاعل الإيجابي مع العطاء ,,

ثم كل ما يقال لك بمثابة جرعة طاقة تحرضك وتدفعك للمزيد . .

فليس من المنطق ولا من التقدير لذواتنا ,,

عندما يثني علينا أحدا ً أن ننصدم ونتفاجأ . .

ونغتال الفرحة ونسحق براعم البهجة . .

بل لا داعي أصلا ً لإنكار ايجابياتنا فهذا لا يمت إلى التواضع بصلة . .

بل بادل كل من ينطق لك ذاتك بقول :

( حمدا ً لله على توفيقه وهذا من فضل ربي علي . . شكرا ً على لطفك وكريم أخلاقك )

*
*


شاكرة لإخوتي المشرفين على ختم التميز . .

شاكرة لكل من رد وشارك وسأعود لاحقا ً لأحتفي بحروفهم القيمة بما يليق بمكانتهم القديرة . .

شاكرة لكل من قيمني تقييم عذب المنطق سامي الكلمات فأنا ممتنه لكم كثيرا ً . .

ولكل قارئ تحيتي ,,

مفلح 22-04-2011 11:39 AM

نسمع كثيراا من يردد المثل الي يقول
(من مدحك في وجهك ذمك )
وكنت اسغرب اين المذمه في ذلك هل يقصد بها المبالغه في المدح وان كان كذلك مالذي يضايقني او يخجلني وقد يصل بي الحال الي الارتباك والتلعثم لماذا لا استمع وبكل اريحيه واستمتع بالمديح وافرح وارد له الشكر ع جميل مدحه
نعم اثناء علي اذااا انا استحق وهو كذلك يستحق مني الثناء المقابل كثيراا من افراد المجتمع اذا مدحته يبدء بالاعتذار وكأنه لايقيم عمله قد نكون جبلنا ع ذلك
والمثل اكبر شاهد
والسبب الثاني كما ذكرتي يااختي درب المعالي
لاننطق ذاتنا ولانقدرها
شكرااا لك

red_diamond 22-04-2011 12:56 PM

/

هنا وبين ثنايا مقالك المميز

تذكرت دورة مميزة عنوانها

أيقظ العملاق الذي في داخلك واكتشف قواك الخفيّة)


وهنا بالذات استعظم سؤال لم أجد له إجابة حتى الآن !!

من منا عرف قدر ذاته وحصرها في حدود هذا القدر

فالبعض يعطيها فوق قدرها

والبعض ينقص منها كما ذكرتي ويقلل من قدرها


:


مميزة أنتِ غاليتي
درب المعالي
درة قسمنا النادرة
بسعة فكرك
وسمو هدفك

سدد الله مقاصدك
لكِ بالغ الإمتنان

دمتِ كما أنتِ



,

صريح العبارة 22-04-2011 01:14 PM

.
انطق [ ذاتك ] وقدرها !
تحتاج لموازنة، كي لا يجتاحنا الغرور....

لننطق ذواتنا بقدر قوانا ومكتسباتنا، مؤمنين بالله متوكلين راضين بقدره قانعين، غير مبالين بهمس المثبطين، وقودنا : اللهم آمين.

الرائدة البارعة/ درب المعالي:
:Ta_clap: :Ta_clap: :Ta_clap:

ماشاء الله تبارك الله... حفظك الله بحفظه.. وأغدق عليك من واسع علمه وفضله...

دمت متألقة...

شجووونه 22-04-2011 01:31 PM

جمل مختاره

ودرر متناثره بين طيات موضوعك

لكل شخص في الحياه طاقات كامنه لكن اذا اهملها ذبلت ولن ترا النور

اما اذا انتهز الفرصه وامسك طرفا منها سوف يجد نفسه قد ملك سلسله لا تنتهي من

التميز والابداع

رائع سلم بوح قلمك واختيارك للموضوع


الساعة الآن 08:12 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم واستضافة: فنتاستك لخدمات الواب

رقم التسجيل بوزارة الثقافة والإعلام - م ن / 153 / 1432


المواضيع و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليست بالضرورة أن تمثل الرأي الرسمي لإدارة منتديات شباب عنيزة