العودة   منتديات شباب عنيزة Shabab Onaizah > ..::( المنتـــــدى العــــــــــام )::.. > نزف القلم.. والحوار الجاد > مدارات فكرية بترجمة حرفية

مدارات فكرية بترجمة حرفية ملتقى المواضيع المميزة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-10-2011, 07:47 AM   رقم المشاركة : 41
   
 
 
لحن الصبا
موقوف
 
 
   

 







 




لحن الصبا غير متصل

لحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond repute


افتراضي



بنيتي/ درب

أتيت لأسجل إعجابي من جديد بحرف تألق !



















  رد مع اقتباس
قديم 24-10-2011, 06:08 PM   رقم المشاركة : 42
   
 
 
روح ورديه
(..: الدخول إلى عالم التألق :..)
 
 
 
الصورة الرمزية روح ورديه
 
 
   

 







 




روح ورديه غير متصل

روح ورديه will become famous soon enough


افتراضي


...
مآروع تلك الآمطار التي نتثرت على نزف القلم

آمطار تحمل في طياتها الفائده لحياة زوجيه سعيده

درب المعالي

واصلي التألق ومن علو لعلو

بورك في قلمك واسعدك ربي

...



















التوقيع :
كم اشتآقت نفسي ان اقبل يديك يأبتي ..وكم اشتآقت نفسي ان اسمع ضحكتك وآرئ ابتسآمتك تعلو محياك..رحلت وتركتني في دنيآ غريبه ..رحمك الله ياقرة عيني يأبي وجمعنا بك في جنته
  رد مع اقتباس
قديم 29-10-2011, 11:49 PM   رقم المشاركة : 43
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي








[ مســاء الفـل ]



ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


الغاليتان البارقتان

لحن الصبا . . روح وردية

النور أشرق باهرا ً مزدان . .

والأنس سار يقدم الألحان . .

فرح ٌيهتف في قلبي لحضوركما . .

لأكتب لكما شهد ترحيبي بأجمل الألوان . .

جزاكما الله خيرا ً أخياتي الكريمات على كلماتكما المحفزة الفواحة العطرة . .

ومن دواعي سروري أن يحظى الموضوع على اعجابكما وحسن متابعتكما . .

شكرا ً جزيلا ً ولا تفي . . على هذا الحضور المضيئ المنعش . .

ويظل الموضوع يترقب عودتكما الجميلة له . .

ومسائكما فل . .




















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 29-10-2011, 11:50 PM   رقم المشاركة : 44
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي





[ إن كنت تحبني فلا تقترب كثيرا ً ! ]



ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ



عندما نرسم حدود العلاقة بين الزوجين ,,

فإننا نختار أدق الخطوط الحمراء التي تحافظ على خصوصية كل واحد منهما . .

وتضمن بقاء النجاح والأنس في حياتهما . .

بارق و بارقة ,,

بينهما ميثاق غليظ و رباط مقدس . .

فهل يعني ذلك أن يُعطى الحق لأحدهما في اقتحام خصوصيات الآخر ؟

وهل يحتم عقد الزواج أن يتطفل أحدهما على مقتنيات الآخر وأشيائه الخاصة !

لطالما سمعنا عن بارق أنه يقوم بجولة تفتيشية في جوال زوجته !

وكثيرا ً ما نلحظ على بارقة أنها تتفنن في التجسس على حياة زوجها ,,

وتغوص في التفتيش بين أوراقه !

والمثير في إنبثاق الفضول المؤذي من كلا الطرفين لمعرفة الرقم السري !

:

:



أخي بارق . . أختي بارقة

للأسف الشديد !

الكثير من الأزواج والزوجات لا يحترم مبدأ الخصوصية . .

والخصوصية لا تعني أن يحيط الشريك كل تفاصيل حياته بالسرية التامة !

أو يشبعها بالغموض الكامل !

ولكن ما نعنيه هنا ,,

هو وجود مساحة معقولة مرنة . .

تكفل لكل واحد منهما الحق في الإحتفاظ بشيء من الخصوصية . .

كـ أن يحتفظ بتفاصيل حياة أهله وشؤونهم وأخبارهم . .

أو أن يقابل من يشاء من أصدقائه . .

أو أن يبقى لوحده حيث أراد . .

أو أن يمارس بعضا ً من هواياته بعيدا ً عن مشاركة الشريك . .

يا كناري الحب ,,

حتى تكتمل السعادة يجب عليكما ألا تلغيا هوية الشريك . .

فمن غير المعقول اقتحام خصوصيته وتسلق أسواره للإطلاع على أدق التفاصيل . .

وحينما يمتنع أحدكما في التحدث للآخر عن أمر ما ,,

فعلى الآخر أن يحترم ذلك ولا ينزعج أو يغضب . .

واستمتعا بحياتكما ولا تجنحا للفضول !

فهو طريق لبذر الشك والتدخل السافر في حياة الشريك . .

:

:


ومضة مشرقة

أخطر المجرمين من يرتكب خطيئة ليس لها عقاب . .



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 04-11-2011, 02:48 AM   رقم المشاركة : 45
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي





[ للوفـاء عنـوان ]



ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ



بعد أن مضت السنون . .

وتعمقت العشرة في خلد العش الدافئ . .

وتجذر الحب في الوجدان . .

واستقر الود في الأعماق . .

وكبر الأولاد . . وأتى المشيب . .

إجتمعا بارق وبارقة في جلسة تتمايل فيها أغصان الوفاء . .

نظرا إلى بعضهما . .

و بصوت دافئ حنون يفيض رقة وينبض أنوثة تفوهت قائلة :

( أدامك الله لي سندا ً . . فما حياتي أنا إن لم تكن فيها ! )

رد عليها بإحتواء دافئ وقلب مخلص وروح جزيلة بالعطاء قائلا ً :

( لا أطلب من الله إلا شيئين . . أن يحفظكِ لي وأن يزيد بأيامي كي أحبك ِ أكثر )

:

:


حينما يتعانق الفؤادان . .

ويستحيلا إلى فؤاد ٍ واحد . . ينبض نبض واحد . .

ويشعر بشعور واحد . .

فإن كل منهما ينظر إلى الآخر على أنه شمسا ً لحياته . .

وينبوعا ً لسعادته . .

ومصدرا ً لدفئه . .

وزادا ً لهمته . .

وسندا ً لمهامه . .

كـ روح أودعها الله في جسدين . .

أشرق عليها الحب . .

فأشرقت عليها شمس الوفاء . .

:

:



الوفـاء

جميل حرفه . .

عذب إسمه . .

رائع رسمه . .

لذيذ طعمه . .

يوقع في نفس صاحبه فرحا ً وسرورا ً وإطمئنانا ً لا ينقضي . .

فلا يزال في خير وتوفيق ما بقي وفاؤه . .

لله أنت يا أبا القاسم !

كان إذا ذبح شاة يقول صلى الله عليه وسلم :

" أرسلوا بها إلى أصدقاء خديجة "

:

:


أخي بارق . . إختي بارقة

ربما سمعتما قصصا ً مظلمة تستدر الدمع وتجرح القلب ,,

تحمل مشاهد بشعة من نكران العطاء وجحود العشير بين زوجين . .

كمن ينشغل عن مرض زوجته . .

بعدما هدتها سنوات طوال بالعطاء له ولأبناءه ,,

ويكافئها بـ كلمات بذيئة . . أو يد مغلولة . . أو نفس جامدة كئيبة لا مبالية . .

أو زوجة ثانية يقدم لها جل وقته واهتمامه وماله . .

وكمن يتقدم عمر زوجها أو تصيبه أزمة صحية أو يزوره شيء من فواجع الزمن . .

فتستلم أمامه دور النكدية الجاحدة بسلاطة اللسان وبذاءة التصرفات !

لذلك يا كناري الوفاء ,,

أشعلا جذوة الحب . .

وأسقيا ورود الود . .

وجددا العهد بالوفاء . .

فالحب لا يؤقت بعمر ولا يحدد بزمن . .

والوفاء خير ميثاق لحياة زوجية سعيدة . .

:

:



همسة دافئة

ليس هناك من علاج للحب سوى أن تحب أكثر !

























التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 11-11-2011, 10:55 PM   رقم المشاركة : 46
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي




[ أحبك . . ولن أتبعها بعد اليوم بكلمة ( ولكن ) ]


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ



في مساء تهادت فيه النسائم العليلة . .

أخذت بارقة نفسا ً عميقا ً . .

وبصوت نالت منه المشاعر والأحاسيس ,,

حدثت نفسها قائلة :

يالله وهل سأعيش طول حياتي دون أن يطأ قلبي حمى الحب . .

ودون أن تداعب أناملي ورود الغرام الناعمة . .

مسكينة أنت ِ يا مشاعري كم أصابك ِ من الفتور والبرود والذبول !

ويااااه يا بساتين عواطفي بعدما جف نبعك ِ وطاف بك ِ الملل فأصبحت ِ كالصريم !

ماذا فعلت بك يا بارق !

أجدني أحبك و لكن أجدك معي في منتهى الصعوبة والجفاف والغلظة !

سئمت من هكذا حياة . . فما أكاد أطيق حياتي معك ! !

هل أطلب الطلاق منه ؟!


:

:



أختي بارقة

رويدا ً . . رويدا ً . .

من الأمور التي يجدر بك ِ أن تعرفينها في معظم الرجال . .

أنهم في حال شعورهم بالإستقرار يتقلص لديهم التعبير عن الحب مشافهة . .

ولو يعلم أغلبهم أن المصارحة المستمرة بالحب عبر الكلام الرقيق والغزل العذب ,,

سيشبع عواطف البارقات ويجعلهن يتلحفن بالسعادة لما توانى الكثير عن ذلك . .

ولكن ما خطبنا إن كانوا يجهلوا ذلك الشعور !

فـ جربي أنت ِ أن تحبي بارق . .

وامتلكي زمام المبادرة في التودد . .

كوني أنت ِ السباقة . .

فالحب أخذ وعطاء وليس حروفا ً تقال فحسب . .

الحب يبدأ ببذرة وينمو بالفعل الحسن والروح الجميلة والكلام العذب الرقيق . .

بارقة يا عبير المحبة و يا صفو الوداد ,,

لا تأخذك الأقاويل عن جفاف الرجال وصعوبتهم بعيدا ً عن مأوى دافئ بالحب . . .

وإن لمست ِ من بارق بعض الجفاف !

فـ أين ينابيع رقتك إذن !

والتي تروي جفاف أرض بأسرها . .

يا رقيقة القلب

مدي جداول الحنان والعطف والرقة والنعومة والوداد نحو بارق . .

وستلحظين عليه ,,

إستجابة و سعادة و امتداد يداه الحانية تجاهك ِ . .

:

:



أخي بارق . . أختي بارقة

قرأت عن مهارة رائعة ,,

تعزز وتقوي من رابط العلاقة بينكما !

ألا وهي :

أن ينفرد كل واحد منكما بنفسه في مكان هادئ . .

وبصفاء وكامل الاسترخاء يتخيل أنه فقد شريك حياته . .

نعم ,,

تخيل مشاعر الحزن وجيوش الهم التي ستطرق بابك بعد فقده . .

عندها ستهرول صفاته الطيبة والحسنة مقبله عليك . .

وتتراكض جميل خصاله نحوك. .

بعدها سترى إيجابياته الكثيرة والتي غيبتها عنك ضغوط الحياة ورتابتها . .

لذلك استبدلا بعض الأفكار المقيتة بفكرة حقيقية تنص على :

( أن الإنسان جُبل على حب من يحسن ويتودد إليه )

أحبب أيها البارق بارقة . .

وأنت ِ أيتها البارقة أحبي بارق . .

عندها سيكون العطاء عظيما ً . .

وتتراقص فراشات الهوى من جديد في زوايا عشكما الوردي . .

:

:


همسة دافئة

إذا كنت تحبني فقلها ولا تلحقها بـ ( ولكن ) قولا ً ولا فعلا ً . .



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 19-11-2011, 12:52 AM   رقم المشاركة : 47
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي




[ أتبكي على بارقة وأنت قتلتها ! ]



ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ



بارقة . .

أنثى اقترن جمال مظهرها بحسن أخلاقها . .

والأجمل ,,

أنها كريمة العطاء . .

عظيمة التحمل . .

كثيرة الصبر . .

أشرقت على بارق كـ شمس ساطعة منيرة ,,

حيث الصفاء والنور والبهاء ولا ثمة حرارة أو تسلط أو جفاء . .

تحوطه بعنايتها ورعايتها . .

وتلف حوله طوقا ً من رحمتها ورقتها . .

بل وسكبت عليه من قلبها رحيق الحب المخلص والوفاء الأبدي ,,

حتى غدا قلبها ينبض بإسمه وحرفه وكيانه . .

أنجبت منه أطفالا ً . .

ولا تسل عن حسن تربيتها و روعة أمومتها . .

ومع هذا كله اعتاد بارق أن يؤذي مشاعرها وينال من أنوثتها ,,

حينما يكرر على مسامعها تلك الجملة الصاعقة ! !

( قررت أن أتزوج )

جملة كـ قصف الطائرات وكـ صوبا ً من السهام . .

وقد لا يستشعر معشر البوارق ,,

مشاعر البارقات في هذا الشأن !

ولكن أقل ما توصف تلك الجملة ,,

بأنها كـ سوط من الهموم ونيران من الحزن الملتهبة . .


:

:



أخي بارق



أبواب البر كثيرة . .

والإحسان إلى الآخرين مجالاته متعددة . .

كيف بالبعض أن يتحجج بإنسانيته للإقدام على الزواج بأخرى ,,

ويبرر ذلك على أن زواجه رسالة بر للمجتمع !

وعمل خير في إنقاذ إحدى البارقات من فوات القطار !

وكأن الإنسانية لا تكتمل إلا إذا تزوج بإحداهن . .

مع إحترامي . . تبرير أقل ما يمكن وصفه بالسخيف !

وسعي حثيث لوضع غطاء أخلاقي ومظلة قاتمة اللون فوق النزوات !

الكثير من الرجال يعزموا على الزواج وهم غير مهيئين لزيادة الأعباء . .

وتكثيف المسؤوليات وتعظيم الأحمال ؟!

بالكاد يقدرون على إدارة بيت واحد فكيف بإثنين !

وما إن يتحقق المراد فإن المشاكل تكثر وتكبر دائرة الفشل في حياتهم !

أخي الكريم ,,

بعض الرجال لم يهتدوا إلى فقه الأولويات . .

ومراعاة المصالح . . ورحمة المشاعر . .

و التعدد أمر قد حُسم مع وجود القدرة بأنواعها وليس مثارَ نقاش . .

بل أمر مسلم به وشرع قائم وحكمة إلهيه . .

ولكن لنا وقفات مع بعض المعددين والتي قرأتها في كتب إجتماعية متعددة ,,

وها أنا أكتبها لهم . . متمنيه لهم التوفيق والسداد والحكمة والإخلاص والعدل :

1- من الطبائع المتجذرة والمتأصلة في المرأة هي الغيرة . .

والرجل العاقل هو من يصبر على غيرة زوجته . .

2- هناك رجال لم يأخذوا من الرجولة إلا اسمها . .

تجدهم لا يصبرون على الزلات . . ولا يتقبلون النواقص . .

ويستقصون خلف أخطاء نسائهم ويحصونها ,,

ولا يجتهدون في إصلاح أي شيء منها !

3- بعض الرجال يمارسون أسلوبا ً بشعا ً من القهر الفكري !

حيث القفز على الطبيعة البشرية متى ما ناقش زوجته في قضية التعدد . .

يبارزها بأن هذا جائز ( وهذا صحيح ولا ننكر ذلك ) ولكن !

لماذا تصادر مشاعرها ظلما ً وتلغي أنوثتها تجبرا ً ؟

تزوج ولكن لا تطالبها بألا تحزن !

لأنك بذلك ترغمها على تجاوز طبيعتها و الإستقواء على غريزتها . .

4- كثير من الرجال شرس الإسلوب كثير التهديد . .

يعشق ترويع زوجته بالزواج عليها . .

ولكل بارقة يتمثل أمامها بارق بهذا الأسلوب نقول لها :

غالبا ً أن كثير الكلام يكون سقيم الفعل . .

( و إبشري بطول السلامة )

5- بعض الرجال يرى القذى في عيني زوجته ولا يبصر الجذع في عينيه !

يرى ويحصي عيوبها ولا يرى عيوبه . .

مقصر كل التقصير في حقها وحق من يعول ومع هذا يفتح عليه جبهات كثيرة !

6- للأسف تمحى الرجوله من بعض الرجال مسحا ً كليا ً ,,

إذا بنى في بيته الأول سدا ً منيعا ً !

فلا يؤدي واجباته بالصرف والنفقه نحوه . .

ولا يقوم بتلبية حاجات البيت ولا حاجات أهله . .

وكم هو مشهد مؤلم و يفتت الحجر ,,

أن تقف من كانت السيدة الأولى في حياته موقف المستجدي المتسول !


أتبكي على ليلى وأنت قتلتها . . هنيئا ً مريئا ً أيها القاتل الصب


:

:



أختي بارقة

الكثير من الزوجات ترى إستحالة أن يتزوج زوجها . .

وتظن ذلك أمرا ً بعيدا ً !

فهي باقية على إهمالها ورتابتها . .

لا جديد ولا تطوير ولا تغيير . .

فبارقة الأمس هي اليوم وهي غدا ً . .

كـ كتلة مُملة لا تتحرك !

فاستدركي وضعك ِ قبل فوات الآوان . .

لأنه لن تنفعك ِ حينها الدموع والبكاء الطويل . .


:

:



ومضة مشرقة

من الأمور التي تساعد في نجاح الحياة الزوجية نسيان كل ما يمكن أن يسئ لعلاقتهما ,,

بل تذكر الأشياء الجميلة التي تنعش الحب وتصفي النفوس . .



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 19-11-2011, 01:20 AM   رقم المشاركة : 48
   
 
 
روح ورديه
(..: الدخول إلى عالم التألق :..)
 
 
 
الصورة الرمزية روح ورديه
 
 
   

 







 




روح ورديه غير متصل

روح ورديه will become famous soon enough


افتراضي


...
متابعة بصمت لروعة موضوعك اخيتي وروعة قلمك

بورك فيك واسعدك الاله

...



















التوقيع :
كم اشتآقت نفسي ان اقبل يديك يأبتي ..وكم اشتآقت نفسي ان اسمع ضحكتك وآرئ ابتسآمتك تعلو محياك..رحلت وتركتني في دنيآ غريبه ..رحمك الله ياقرة عيني يأبي وجمعنا بك في جنته
  رد مع اقتباس
قديم 20-11-2011, 12:07 PM   رقم المشاركة : 49
   
 
 
red_diamond
مشرفة سابقة وعضوه متميزة
 
 
   

 







 




red_diamond غير متصل

red_diamond has a reputation beyond reputered_diamond has a reputation beyond reputered_diamond has a reputation beyond reputered_diamond has a reputation beyond reputered_diamond has a reputation beyond reputered_diamond has a reputation beyond reputered_diamond has a reputation beyond reputered_diamond has a reputation beyond reputered_diamond has a reputation beyond reputered_diamond has a reputation beyond reputered_diamond has a reputation beyond repute


الوسام الفضي 

افتراضي


.


حينما ينال الكبرياء نصيبه من مشاعر بارقة
ويلحقه بارق بهجمات مرتدة من المكابرة

فإن حياتهما الزوجية ستتحطم وتحتضر ببطء

:

فالكبرياء قيد.. !!
والمكابرة عُقد لا تنكث إلا بطلوع الروح
:

فاحذري يا بارقة من لف القيد حول عنقك
وأحذر أيا بارق من خنقه بعقدك


دامت بيوتكم عامرة بالحب
هانئة بالأمان
ودافئة بالاطمئنان


:

ودمتِ غاليتي

درب المعالي

درة نادرة تبرق بالخيررر
.
.



















التوقيع :
.



ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
  رد مع اقتباس
قديم 02-12-2011, 01:59 AM   رقم المشاركة : 50
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي






[ صبــاح الــورد ]



ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ



الجميلة البارقة

روح وردية

أهلا ً وسهلا ً بصاحبة القلب الحنون والروح الجزيلة والأيادي الرقيقة . .

فالموضوع يأنس بإشراقاتك ِ . .

ويستلذ بدفء كلماتك ِ . .

شكرا ً ثم شكرا ً مليون . .

على لطافتك ِ وحسن حرفكِ و جميل تقييماتك ِ . .

فمن حظي الجميل ,,

أن أحظى بحضورك ِ الكريم و المعطر بالإخاء . .

وليس هناك من عبارات شكر تليق بوفائك ِ إلا أن أقدم لك ِ صادق دعائي . .

فبارك الله فيك ِ و جزاك عني كل خير . .

شكرا ً جزيلا ً يا أختي الرائعة . .

و يظل الموضوع يترقب عودتك ِ الجميلة له . .

وصباحك ِ ورد . .



:

:



الغالية البارقة

red_diamond

وأهلا ً وسهلا ً بالثمينة الغالية . .

ومرحبا ً مليون وأكثر بك ِ وبدرر كلماتك ِ . .

أشرقت ِ فأشرق علينا النور . .

وأمطرت ِ فتناثر علينا الورد . .

أصبت ِ يا رقيقة المشاعر ,,

فالكبرياء والمكابرة ألد خصام الحب . .

وعجبا ً كيف بهما أن يتساءلا ! !

عن عنوان الحب و عن خريطة السعادة و عن مدينة الآمان ؟!

وهما يطوقان حياتهما بحبال المكابرة والكبرياء ! !

غاليتي ,,

حضورك ِ مشرق كـ الشمس . .

وكم سُعدت ِ بمشاركتك ِ الثمينة كـ أنت ِ . .

فبارك الله فيك ِ وجزاكِ الله خيرا ً . .

عبارات شكري وتقديري أقدمها لكِ مع باقة ورد جورية . .

ألماستنا . . تذكري أن الموضوع يزادن بك ِ . .

و يظل يترقب عودتكم الجميلة بشغف . .

وصباحك ِ ورد . .





















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

الساعة الآن 02:26 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم واستضافة: فنتاستك لخدمات الواب

رقم التسجيل بوزارة الثقافة والإعلام - م ن / 153 / 1432

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليست بالضرورة أن تمثل الرأي الرسمي لإدارة منتديات شباب عنيزة