العودة   منتديات شباب عنيزة Shabab Onaizah > ..::( المنتـــــدى العــــــــــام )::.. > نزف القلم.. والحوار الجاد > مدارات فكرية بترجمة حرفية

مدارات فكرية بترجمة حرفية ملتقى المواضيع المميزة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-04-2011, 10:00 AM   رقم المشاركة : 1
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 





درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي انطق [ ذاتك ] وقدرها !






ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ




انطق ذاتك وأبرز وجودك

ولو كنت في أرض صخرية باردة . .

تدفع الثمن غاليا ً من بين أصحاب الهمم الضعيفة . .

وكلماتهم المحبطة والمثبطة تحيط بك كالجليد المجمد لأدائك . .

اعلم !

أن ذاتك مستقلة عن الظروف المحيطة بها . .

ولا ترعن سمعك إلا لصوتك الداخلي . .

صوت تدور موجاته بين الحكمة و الطموح والتطلع . .

واحترم وحدتك من بين ذواتهم . .

ولا تفكر إلا بما يعود عليك بمزيدا ً من الرقي والتميز . .

وبهدوء تأمل ذاتك جيدا ً. .

وقدرها بالقول والفعل . .

فهي أولا ً وأخيرا ً ,,

أنت

*
*

هل جربت أن تغوص في محيط ذاتك !

وتستخرج منها لآلئ إيجابياتك . .

وتعدها اللؤلوة تلو اللؤلوة . .

نعم ,,

تحدث مع نفسك من زاويتها الإيجابية . .

ولا يغلب التأنيب واللوم والمحاسبة على حديثك معها . .

وكن معها ساعة وساعة . .

ساعة للتقدير وساعة للوم . .

فتسليط جلد الذات عليها دائما ً. .

وضربها بسياط التقريع على أي إخفاق . .

وحبس النظر في نواقصها . .

سيحطم ثقتك بنفسك . .

ولربما يهوي بها في حفر سحيقة من القنوط واليأس . .

فلنفسك عليك حق ,,

وحياتك في هذه الدنيا قصيرة . .

فلا تنس نصيبك من الدنيا . .

وانعم بما تهواه من المباحات . .

ودلل نفسك وحلق بها في فضاءات عالية . .

وازرع بها مساحات من الأنس والإبتهاج . .

فإيمانك بذاتك . .

و المطعم بالثقة والإعتزاز والرضا . .

يعتبر بمثابة قوة عظمى تدفعك نحو التميز . .

وتسعى بك نحو البذل والإجتهاد . .

حتى لو لم تنجح في الإنجاز !

تأكد أنك ناجح فيما بذلته من جهد نحو ذلك . .

واحذر من !

الإنحراف في منحدرات تـُزعزع الثقة . .

أو التوغل في كهوف الفشل . .

أو استخدام أسواط الإحباط . .

أو العيش في ظلام الإكتئاب . .

*
*

كيف بك أن تتسامح مع الغير و تنسى نفسك !

فأنت أولى بالمسامحة . .

ولا تلطخ بسواد الأخطاء جدران ذاتك . .

اقبل عليها بتعداد نجاحاتك . .

فبذكرك لما حققته من النجاح ,,

ستتنفس الصعداء للتقويم والتهذيب . .

وستزيد من ثقتك لتخطي العقبات . .

واعلم أن وقوعك في الخطأ هي فرصة للتعلم . .

وليس هناك خطأ لا يمكن اصلاحه . .

فالتفكير بالصواب يزيل شوائب الأخطاء العالقة وستصبح نظيفا ً. .

وتأكد أنك عندما أخطأت اليوم فلقد نجحت بالأمس ,,

*
*

اطرح كلمة لا أستطيع ومستحيل ولا أقدر من قاموس حياتك . .

واجمع قوة العزيمة مع قوة الإصرار . .

وضاعف قوة إرادتك . .

واقسم الناتج على احتياج رغباتك . .

واستخرج المعدل المتوازن . .

واضرب للغير المثل القائل

( وعلى قدر أهل العزم تأتي العزائم )

*
*

من دون تضخيم للأنا . .

أو أدنى ذرة تكبر على الآخرين . .

شيد بداخلك مصنع لتوليد الإيجابيات . .

قابل للتصدير والإستيراد . .

وأسعد نفسك وكن لها مشعل تقدير . .

كافئها دائما ً ,,

في تحقيق أي إنجاز ولو كان بسيطا ً . .

فهي متعطشة للتحفيز والأحتفاء والثناء . .

والتعزيز الإيجابي لها بمثابة طاقة تولد مزيدا ً من العمل والجدية ,,

وترفع روحك في اتجاه موجب يشعرك بالفرح والكفاءة . .

بل وتمد يدك نحو عطاء متميز ينبع ولا ينضب . .

فيزيد إنتاجك يوما ً بعد اليوم بشهادة التقدير مع مرتبة التميز . .

وبالمثل تماما ً ,,

أظهر إيجابيات الآخرين . .

وفتش عن الصفات الإيجابية فيهم . .

وصدّر من مصنع أخلاقك ,,

إعجابك بهم واقتدي بإيجابياتهم . .

واذكرهم بها كما تحب أن يذكروك . .

واستورد إلى قلبك السعادة ,,

حينما يذكر لك الغير محاسن ايجابياتك . .

فليس من التواضع ,,

أن تنكرها أو تتنازل عنها أو حتى تمنعهم من ذلك . .

وليس من الغرور أيضا ً ,,

حينما تقبل الثناء من الغير على ايجابياتك . .

فسر السعادة أن نوازن بين الأمور . .

فالحياة جافة جدا ً إذا لم ننطق بها ايجابياتنا كي نرطبها . .

*
*

ومن صفحات الشبكة العنكبوتية ,,

نتسائل !

ما فائدة القلم الذي يمثل ذواتنا ؟

إن لم يقدر أحدا ً . .

أو يطهر قلبا ً . .

أو يفتح فكرا ً . .

أو يصحح خطئا ً . .

أو يضمد جرحا ً . .

أو ينعش فؤادا ً . .

فقلمي محط اهتمامي البالغ . .

ولو كنت من خلف إسم مستعار لذاتي . .

فسأنطق به ذاتي وذوات من حولي . .

وسأصعد من خلاله سلالم الرقي والتميز . .

وسأبني من حبره صرحا ً يسعدني ويسعد الآخرين . .

وللجميع تحيتي ,,



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس

قديم 21-04-2011, 12:09 PM   رقم المشاركة : 2
   
 
 
لحن الصبا
موقوف
 
 
   

 







 




لحن الصبا غير متصل

لحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond reputeلحن الصبا has a reputation beyond repute


افتراضي










والأمر ليس سهلا يا درب ..

فهناك شعرة بين الأمرين : الثقة واالغرور ..

خط أحمر ربما نفشل في أن نتبينه ..

لذا وكما قلتِ يتوجب علينا أخذ مبدأ الموازنة ..!!


شدني فكرة (عدم قبولك الثناء ليس تواضعا ) صدقتِ ..

عندما يقدم لك ثناء أنت أهل له ..لمَ تحرم نفسك لذة الفرح به واستنشاق عبيره ..؟

هل لأننا تعودنا على المجاملات التي تقتل أشياء كثيرة حتى في نفوسنا ..؟!

ربما للعبارات الاجتماعية السائدة دور في ذلك ..!!





أرواحنا ليست مما نملك ..


لذا لا يحق لنا إلا التحليق بها إلى فضاءات الرفعة والثقة ..!!


درب المعالي


ناقشتِ الأمر بفكر نير .. وأسلوب مميز .. ولم تبقي لنا من الأمر شيئا ..!!



















  رد مع اقتباس
قديم 24-04-2011, 03:08 PM   رقم المشاركة : 3
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي







أهلا ً

بسيدة عذب الحروف

لحن الصبا

ومرحبا ً مليون وأكثر ,,

الخط الأحمر يا لحن . .

لا يتجاوزه إلا من يخفق في فهم معنى نطق الذات . .

فنجد تغلبه هزة الطرب وتأخذه نشوة الإعجاب بالنفس عند ذكر إيجابياته ,,

وكأنه لا يعمل ولا يسعى للنجاح إلا ليُمتدح !

هنا يقع فيه [ ضعف الشخصية + الغرور ]

ولو أن جميع الناس ,,

يخطئون في فهم نطق الذات ,,

وأنه مفهوم يرمي إلى الغرور والاستعلاء و التكبر . .

أو أنه من الأحرى عدم ذكر الإيجابيات و تجاهلها كي لا نتجاوز خطا ً أحمر !

لما استطاع أحد أن يصبح شيئا ً مذكورا ً

فالثقة مطلوبة ونطق الذات شرطا ً من شروط النجاح والإستمرارية في تحقيق الإنجازات . .

ولعل التاريخ خير برهان . .

فلقد نطق شخصيات ارتقت قمة النجاح بإنجازاتها . .

كانت تنطق ذاتها وتذكر ايجابياتها ولولا ذلك لما ذكرها لنا التاريخ . .

حضورك ِ باهر . .

وحروفك ِ كأشعة الفجر ,,

تضيئ هنا وتمتد في كل مكان يكون لها فيه حضور . .

سلمت ِ يداك ِ . .

وسلم فكرك ِ الراقي . .

شكرا ً جزيلا ً لك ِ . .

و دمت ِ بحفظ الله ورعايته ,,



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 21-04-2011, 12:48 PM   رقم المشاركة : 4
   
 
 
نزف الحروف
مشرف سابق وعضو متميز
 
 
 
الصورة الرمزية نزف الحروف
 
 
   

 







 




نزف الحروف غير متصل

نزف الحروف has a reputation beyond reputeنزف الحروف has a reputation beyond reputeنزف الحروف has a reputation beyond reputeنزف الحروف has a reputation beyond reputeنزف الحروف has a reputation beyond reputeنزف الحروف has a reputation beyond reputeنزف الحروف has a reputation beyond reputeنزف الحروف has a reputation beyond reputeنزف الحروف has a reputation beyond repute


افتراضي


فعلا ياكاتبتنا العزيزة انتي تملكين قلما رائع صعد بك الى قمم الابداع
تعليق بسيط فقط
البعض ليس له ثقة في نفسه أو يستحي من أظهار ماتملكه نفسه وماتبطنه من أبداع وجواهر في هذا الانسان ليس الحيا عذرا فيجب الثقة بالنفس واظهار الجواهر الثمينة من داخل هذه الروح
شكرا لكِ ولقلمك الرائع



















  رد مع اقتباس
قديم 21-04-2011, 02:20 PM   رقم المشاركة : 5
   
 
 
كريم
كاتب متميز في نزف القلم والحوار الجاد
 
 
 
الصورة الرمزية كريم
 
 
   

 







 




كريم غير متصل

كريم has a brilliant futureكريم has a brilliant futureكريم has a brilliant futureكريم has a brilliant futureكريم has a brilliant future


افتراضي


هلا بك ... اختي درب المعالي
والف الف شكر على هذا الموضوع القيم
بعد التوكل على الله سبحانه وتعالى
تقدير الذات واعطائها حقها عمل جميل
والبحث في النفس مع وجود اخطائها اللذي خلقها الله خطائه
وابراز الحسنات يرفع من الروح المعنوية ويقوي الفرد ل اداء واجباته ومهماته
الدينية والدنيوية
وتقبل الثناء من الاخرين هو تقبل للنفس وراضاك عنها
والناس هم شهود الله في ارضه
وليس من المعقول ان يكون كل من يثني عليك مجاملة
موضوعك شامل كامل والكمال لله وحده سبحانه وتعالى
تحياتي لك اختي الكريمة ,,,



















التوقيع :
.


.

سيد الاستغفار
عنْ شَدَّادِ بْنِ أَوْسٍ رضي اللَّه عنْهُ عن النَّبِيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قالَ : « سيِّدُ الاسْتِغْفار أَنْ يقُول الْعبْدُ : اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي ، لا إِلَه إِلاَّ أَنْتَ خَلَقْتَني وأَنَا عَبْدُكَ ، وأَنَا على عهْدِكَ ووعْدِكَ ما اسْتَطَعْتُ ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ ما صنَعْتُ ، أَبوءُ لَكَ بِنِعْمتِكَ علَيَ ، وأَبُوءُ بذَنْبي فَاغْفِرْ لي ، فَإِنَّهُ لا يغْفِرُ الذُّنُوبِ إِلاَّ أَنْتَ . منْ قَالَهَا مِنَ النَّهَارِ مُوقِناً بِهَا ، فَمـاتَ مِنْ يوْمِهِ قَبْل أَنْ يُمْسِيَ ، فَهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ ، ومَنْ قَالَهَا مِنَ اللَّيْلِ وهُو مُوقِنٌ بها فَمَاتَ قَبل أَنْ يُصْبِح ، فهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ » رواه البخاري .
  رد مع اقتباس
قديم 27-04-2011, 02:07 PM   رقم المشاركة : 6
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي







الكاتب السخي

الذهبي المتميز

كريم


أهلا ً وسهلا ً بحضوركم يا أخي الفاضل . .

و لي الشرف الكبير بتواجدكم هنا . .

ثمة كلمات تتولد من حديث النفس . .

يتردد أثيرها في داخلنا كـ ,,

لا تصدق كل ما يقال لك فهو من باب المجاملة ؟

ستغتر وتتكبر عندما تقبل الثناء من الآخرين !

لا تعدد إيجابياتك ولا تنطق إنجازاتك ولا تعير نجاحاتك اي اهتمام فليس من التواضع حينما تخالف ذلك !

وللأسف أن هذا الصوت الذي يسكن أعماقنا ,,

امتهن التقليل من ذواتنا وسعى في تحطيمها وقام بتهميش نجاحاتها . .

وكل ما علا صوته كلما ضعفت ثقتنا بأنفسنا . .

وهذا ما أسماه العالم النفسي سيلجمان

بـ ( الناقد الداخلي )

سلمت يداكم أستاذنا كريم . .

إضافة رائعة . .

ونصيحة ثمينة . .

و كلمات ذهبية . .

بارك الله فيكم وبارك الله في جهودكم في قسمنا الرائع بكم . .

وسعدت ُ بتشريفكم . .

جزاكم الله خيرا ً . .

فائق شكري وجُل تقديري ووافر احترامي لكم . .

دمتم بحفظ الله ورعايته ,,




















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 25-04-2011, 07:34 PM   رقم المشاركة : 7
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي






الكاتب المتميز

نزف الحروف


مرحبا ً بكم أخي الفاضل وأهلا ً بحروفكم الراقية هنا . .

ألقيت الضوء على أحد أسباب تجاهل ايجابيات الذات ,,

ألا وهو الحياء . .

فعلا ً قد يُخفي الشخص روائع ذاته ويتجنب نطقها حياء ً وخجلا ً من الآخرين . .

فنجده يصاب بالإحراج الشديد عندما تـُنطق له ذاته . .

حتى أنه لا يتفاعل مع من يثني عليه أو أن يقابل ذلك بالتصدي . .

شيء من فقدان الثقة بالنفس جعلته يتصرف ذلك ,,

فليس من الحياءعدم نطقك لذاتك وليس من الخجل إخفاء وجودك . .

سلمت يداكم يا فاضل . .

حضور رائع . .

وإضافة قيمة . .

وتفكير راقي . .

شكرا ً جزيلا ً على جميل كلماتكم نحو قلمي والتي سعدت ُ بها كثيرا ً . .

فائق تقديري لكم . .

ودمتم بحفظ الله ورعايته . .



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 21-04-2011, 08:59 PM   رقم المشاركة : 8
   
 
 
مفلح
كاتب متميز في نزف القلم والحوار الجاد
 
 
 
الصورة الرمزية مفلح
 
 
   

 







 




مفلح غير متصل

مفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond repute


افتراضي


انطق ذاتك وأبرز وجودك
طرح وشرح درر ومرجان
شكرااا لك ع هذا الموضوع الرائع




















التوقيع :

(سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ألا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك)
  رد مع اقتباس
قديم 22-04-2011, 10:55 AM   رقم المشاركة : 9
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي






[ المشهد الأول ]


طلبت منا مشرفة الرياضيات بعض المهام التي تخدم المادة . .

و قامت بتقسيم العمل بيني وبين زميلتي . .

فأوكلت لها اعداد بحث علمي . .

بينما أنا أوكلت لي مهمة أخرى . .

وبعد اسبوع تقريبا ً . .

أتتني رسالة على هاتفي الجوال مفادها :

( تراي سويت البحث العلمي وارسلته على ايميلك اطلعي عليه لو سمحت ِ)

مباشرة فتحت بريدي الإلكتروني . .

لأتفاجأ بما أقرأ و مما أشاهد . .

بحث مرتب ومنسق ومستوفي العناصر . .

محتواه زاخر بالمعلومات القيمة . .

يتخلله تصاميم رائعة وأشكال هندسية ,,

وكلي يقين بأنها بذلت فيه جهدا ً كبيرا ً . .

وأنفقت على اخراجه وقتا ً طويلا ً . .

لم أتمالك نفسي إلا وأجدني أتصل عليها . .

شكرتها وأخبرتها عن مدى اعجابي بإنجازها !

ردت بعد انصاتها لي /

( ماسويت شيء ! )

فقلت لها /

( نعم عرفت . . ربما أن ما تم إنجازه هو للصدفة أقرب ! )

*
*


[ المشهد الثاني ]


معلمة مسؤولة عن النشاط اللامنهجي . .

كرست معظم وقتها في تدريب الطالبات لحفل ختام الأنشطة . .

اقتطعت من حصصها الدراسية الكثير لمتابعة ترتيبات الحفل ومتطلباته . .

وفي يوم الحفل لم تجلس ولو لبرهة ,,

استقبلت أمهات الطالبات والزائرات بحفاوة . .

وطول وقت مراسيم الحفل ,,

توجه وترشد وتشجع وتحمس الطالبات المشاركات . .

وبعد إنتهاء الحفل . .

ذهبت ُ لمكتبي وقمت بكاتبة رسالة بخط يدي ,,

شكرتها على الإخراج الرائع للحفل مع ذكري لبعض ايجابياتها . .

ثم وضعتها على مكتبها ,,

وهممت ُ إلى الفصل الدراسي لإلقاء درسي ,,

وعندما انتصفت الحصة إلا وتطرق علي باب الفصل وتطلب مني الخروج . .

قالت /

( تدرين كلماتك نستني التعب وأثلجت صدري بس هل فعلا ً كان الحفل رائع و هل أنا كما كتبت ِ عني )

قلت لها /

( لو تلك الصفات ليست فيك من وين جبت كلماتي أجل ! )

قالت /

( أبخلي زوجي يقرئها عشان يدري إني متميزة ناجحة في عملي )

قلت لها /

( انطقي ذاتك وسيعلم زوجك بنجاحك من دون قراءة رسائل أوسماع أخبار تسردينها عليه )

*
*


والمشاهد في ذلك كثيرة . .

فلقد تفنن أفراد المجتمع بوسائل تحطيم الذات ,,

والتي منها تلك الجمل و الردود . .

والتي اعتدنا على سماعها كثيرا ً ,,

وأصبحت تمثل جزءا ً كبيرا ً من منظومة حديثنا اليومي . .

فصرنا لا نرى منهم !

إلا نسف معتمد لمجهودهم . .

واهمال ذاتي لإنجازاتهم . .

واجحاف ذاتي لإبداعهم . .

وما أقسى الألم عندما نحارب الذات !

*
*


موافقتك مع الآخر في ثنائه عليك . .

فيما تحمله من ايجابيات حقيقية :

كـ [ صفات تتحلى بها أو نجاحك في تحقيق انجاز معين أو من حسن تصرفك لموقف ما ]

هذا لا يدخلك في دائرة الغرور والتغطرس والأنا . .

إنما ذلك نوع من الوقوف على الحقيقة والتفاعل الإيجابي مع العطاء ,,

ثم كل ما يقال لك بمثابة جرعة طاقة تحرضك وتدفعك للمزيد . .

فليس من المنطق ولا من التقدير لذواتنا ,,

عندما يثني علينا أحدا ً أن ننصدم ونتفاجأ . .

ونغتال الفرحة ونسحق براعم البهجة . .

بل لا داعي أصلا ً لإنكار ايجابياتنا فهذا لا يمت إلى التواضع بصلة . .

بل بادل كل من ينطق لك ذاتك بقول :

( حمدا ً لله على توفيقه وهذا من فضل ربي علي . . شكرا ً على لطفك وكريم أخلاقك )

*
*


شاكرة لإخوتي المشرفين على ختم التميز . .

شاكرة لكل من رد وشارك وسأعود لاحقا ً لأحتفي بحروفهم القيمة بما يليق بمكانتهم القديرة . .

شاكرة لكل من قيمني تقييم عذب المنطق سامي الكلمات فأنا ممتنه لكم كثيرا ً . .

ولكل قارئ تحيتي ,,



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 22-04-2011, 11:39 AM   رقم المشاركة : 10
   
 
 
مفلح
كاتب متميز في نزف القلم والحوار الجاد
 
 
 
الصورة الرمزية مفلح
 
 
   

 







 




مفلح غير متصل

مفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond reputeمفلح has a reputation beyond repute


افتراضي


نسمع كثيراا من يردد المثل الي يقول
(من مدحك في وجهك ذمك )
وكنت اسغرب اين المذمه في ذلك هل يقصد بها المبالغه في المدح وان كان كذلك مالذي يضايقني او يخجلني وقد يصل بي الحال الي الارتباك والتلعثم لماذا لا استمع وبكل اريحيه واستمتع بالمديح وافرح وارد له الشكر ع جميل مدحه
نعم اثناء علي اذااا انا استحق وهو كذلك يستحق مني الثناء المقابل كثيراا من افراد المجتمع اذا مدحته يبدء بالاعتذار وكأنه لايقيم عمله قد نكون جبلنا ع ذلك
والمثل اكبر شاهد
والسبب الثاني كما ذكرتي يااختي درب المعالي
لاننطق ذاتنا ولانقدرها
شكرااا لك



















التوقيع :

(سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ألا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك)
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

الساعة الآن 08:58 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم واستضافة: فنتاستك لخدمات الواب

رقم التسجيل بوزارة الثقافة والإعلام - م ن / 153 / 1432

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليست بالضرورة أن تمثل الرأي الرسمي لإدارة منتديات شباب عنيزة