العودة   منتديات شباب عنيزة Shabab Onaizah > ..::( المنتـــــدى العــــــــــام )::.. > نزف القلم.. والحوار الجاد > مدارات فكرية بترجمة حرفية

مدارات فكرية بترجمة حرفية ملتقى المواضيع المميزة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-05-2011, 01:54 PM   رقم المشاركة : 21
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي






أختي الفاضلة

شجونه

أهلا ً بك ِ وسهلا ً ومرحبا ً ألف . .

أصبت ِ يا كريمة ,,

كل واحد منا يمتلك الجم من الطاقات . .

وليس هناك اي تقدم يذكر بتطبيق قاعدة ( تكتف الأيدي ) !

علينا التحرر من قيود الكسل والجمود والبرود والإتكال . .

فليس ثمة حاجز يعيقنا عن التقدم والإبداع ,,

ولا قيود تكبلنا سوى عدم تقدير الذات والتعري من التفكير السليم وضعف الهمة ,,

أفكر دائما ً !

بـ ابن القيم وغيره من المفكرين رحمهم الله ,,

لو أنهم في عصرنا الراهن و أستفادوا من خوارق التقنية ماذا تراهم سيفعلون

سعدت ُ بتواجدك ِ أختي الكريمة في قسم نزف القلم . .

سلمت يداك ِ . . وبارك الله فيك ِ . .

شاكرة لك ِ على حضورك ِ الجميل وعلى المشاركة الكريمة . .

دمت ِ بحفظ الله ورعايته ,,



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 02-05-2011, 11:41 PM   رقم المشاركة : 22
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي





الكاتبة المتميزة

والوردة الندية

والتي بثت عطر حروفها بين أرجاء القسم

وسكبت هنا رحيقا ً زكيا ً من كلماتها الراقية

روح وردية


أهلا ً بك ِ وسهلا ً ومرحبا ً مليون وأكثر . .

بداية سعدنا بإنضمامك ِ لكوكبة الرواد أعضاء قسم نزف القلم . .

وبجدارة تميزت ِ بجميل حضورك ِ وكريم ردودك ِ وحسن منطقك ِ . .

وأصبت ِ يا أختي الفاضلة . .

فاحترام الذات يعد الركيزة الأولى لأي نجاح . .

وخط الدفاع ضد التحديات . .

وعدم تقبل المرء لذاته وعدم تقديرها يجعل منه أشرس عدو لنفسه . .

بارك الله فيك ِ . .

ووفقك ِ لكل خير . .

وسلمت يداك ِ وسلم فكرك ِ . .

سعدت ُ بحضورك ِ الجميل . .

وبردك ِ الكريم . .

فائق شكري وتقديري لك ِ ,,



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 03-05-2011, 06:37 PM   رقم المشاركة : 23
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي




الكاتبة العذبة

رقيقة الحرف

حكاية سولاف


أهلا ً وسهلا ً ومرحبا ً مليون وأكثر . .

أخبرنا صلى الله عليه وسلم بأن المؤمن القوي خير وأحب عند الله من المؤمن الضعيف . .

فمن أين لنا تلك القوة إذا لم نقوي صلتنا بالله عزوجل . .

ونستشعر نعم الله علينا وما وهبه لنا وقد حُرم منه كثيرون . .

و نحاول أن ننمي ذواتنا ونقوي قدراتنا ونُثري خبراتنا . .

وحب النفس وتقديرها لا يعني اخفاء اخطائها وعدم الإعتراف بها ,,

بل لا بد من السعي إلى إصلاحها واستدراك سلبياتها . .

بارك الله فيك ِ . .

وكم أشتقتُ لإطلالة حروفك ِ أختي الفاضلة

والنور نورك ِ والضوء من شمس روعتك ِ . .

عودة كريمة من أخت كريمة . .

سلمت يداك ِ وسلم فكرك ِ وسلم ذوقك ِ . .

سعدت ُ بحضورك ِ الجميل . .

وبمشاركتك ِ الكريمة . .

فائق شكري واحترامي وتقديري لك ِ ,,



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 04-05-2011, 03:17 PM   رقم المشاركة : 24
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي




عذبة الحديث

رقيقة الحرف

عميقة المعاني

الكاتبة المتميزة

رواية حب


بأي قلم تسطرين يا لطيفة الخصال

كلماتك ِ اللطيفة العذبة انسابت هنا على ورق من حرير . .

وغردت بفن المعاني الجميلة . .

و ليتك ِ تعلمين كم لكلماتك من صدى جميل وايقاع مفرح في قلبي . .

وحسبي من جميل ردك ِ بأنك كسبت ِ أجر إدخال السرور على قلب مسلم . .

وهذا ما يجب أن تصنعه روح الأخوة في حياتنا . .

فجميل الثناء وصدق المشاعر تؤسس أرضية من المعاني الراقية . .

والتي من شأنها أن ترفع منسوب المودة وتنعش روح الإخاء . .

وتـُنبت براعم المحبة وتـُفتح أزهار الوفاء . .

وتسمح لشلال العطاء بالتدفق وبالمزيد . .

غاليتي ما أجمل أن تسود لغة الود والإحترام والمحبة في الله بيننا . .

و ما أروع أن نتبادل الفائدة بجملة من التواصل المعنوي . .

سبحان من أودع فيك ِ جمال المنطق والكلم ,,

و تعبيرك ِ وعذوبة بوحك ِ والله لهو عندي أحلى من حلوى الرياضيات . .

سلمت ِ يا رقيقة الحرف . .

وسلم تفكيرك ِ الراقي . .

وبارك الله فيك ِ . .

وجزاك ِ الله خيرا ً . .

وشكرا ً جزيلا ً ولا تكفي . .

فائق احترامي ووافر تقديري لك ِ . .

دمت ِ بحفظ الله ورعايته ,,



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2011, 09:59 PM   رقم المشاركة : 25
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي




الكاتبة المتميزة

والتي أشتقنا إليها كثيرا ً

الفارسة

مرحبا ً بك ِ وأهلا ً وسهلا ً كثيرا ً . .

إضافة متمة للموضوع . .

وسلم بنانك ِ فلقد أصبت ِ بأن الإيمان الكامل بالذات ,,

يرسم صورة ذهنية على أنها ذات جيدة . .

قادرة على تطوير نفسها . .

وتنمية مهاراتها وصقل مواهبها . .

علينا ألا ننتظر أحدا ً !

أو معجزة من السماء أو محض الصدف !

فـ بأيدينا مفتاح التغيير والرقي والنجاح بعد توفيق الله عزوجل ,,

حضور كالزهور . .

وكلمات كالدر المنثور . .

سعدت ُ بك ِ وبألق حروفك ِ . .

ومازلت أدعو لك ِ بـ شفاء ً لا يغادر سقما ً . .

ونرتقب عودتك ِ إلينا بالسلامة بشوق عارم . .

بارك الله فيك ِ ورعاك ِ. .

فائق شكري وامتناني وعظيم تقديري لك ِ . .

دمت ِ بحفظ الله وعنايته . .





















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 10-05-2011, 01:57 AM   رقم المشاركة : 26
   
 
 
شـهـاب
مشرف سابق وعضو متميز
 
 
 
الصورة الرمزية شـهـاب
 
 
   

 







 




شـهـاب غير متصل

شـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond repute


افتراضي


:

حياكِ الله أختي درب العالي
وأهنئك على ما دوّنته يديكِ بحرف وكلِم ليس بغريب عليكم ولا بجديد
واسمحي لي بالتعليق على بعض ما تناولتِ في حديثك ....

أختي ... /

أعلمي أنه لا يوجد شخص يريد أن يقلّل من أمره أو يخضع لمتاهات الإحباط و الفشل , فهذا شيء مُحال
فطبيعة الإنسان عشقه للكلام الجميل وبالذات إذا كان فيه ومن شخص له قدر ومقام
بل إن بعض المدح ينتشل صاحبه من مكان ويضعه في مكان , ويُصيّره من شخص إلى آخر
لكن في هذا الزمن هناك أمور تحتّم على الإنسان ألا يركن لكل كلمة أو عبارة
خاصة أنه زمن يعج فيه النفاق والكلام الذي لا نعرف صدقه من كذبه
فبض المدح عندما نراه يصعب أن نجد له تبرير ... ولا أي سبيل يوضّح أسبابه حتى نقول في محلّه ؟
وأتكلم عن المدح الفاحش والخارج عن السياق الأساسي لتبيان الحقيقة الواضحة للممدوح
وهذه ليست مشكلة مستقلة حتى يتقبل الإنسان تلك الكلمات أو يصرفها عن نفسه
فالمشكلة في بيان مصداقيتها من العدم , فما أكثر من يمدحك ويثني عليك , ثم في أتفه الأسباب .. سواءً خطأ أو ألتباس !
نجده يرفض الأعتذار و التفاهم أو يتجاهلك , هذا إذا ما أنقلب عليك شر أنقلاب ..!
وتطير تلك الكلمات الممطره من المدح أشتات الرياح , بل قد تتحول إلى أحجار من نار , لهيبها لا يكاد ينتهي .!!
فهذا الزمن المدح فيه أصبح لأسباب معيّنة , ووسيلة تصبو بِه ضعاف النفوس إلى أهداف عقلها الذي لا يقدّر مساحته بمحيط الفنجان
وعلى هذا يجب على الإنسان أن يقيس من قام بمدحه ولماذا وهل هــو حقاً يستحق ذلك
ومــــاهي شخصية المادح وهل هي ديدنه غالب وقته .. حيثُ يمدح كل من قام وقعد , و ولّى وأدبر ؟
أم أنه إمرؤ له ثقل وكلماته يُخرِجها بإتزان وحكمة ورأي سديد دون أي زيادة أو نقص ؟
هذه أمور هي ذاتها ما يسمى بالمعادلة وكيف يخرج الإنسان الموازنة منها والاستحقاقات التي يراها في ذاته
ولا يكون كالبهيمة يأكل من كل الأعلاف الأخضر منها واليابس, وهنا يتجلى الفرق بين العقول
وما ميّز الله به عقل الإنسان حتى يعرف الصالح من الفاسد والحق من الباطل والصحيح من الكذب
خاصة من يسلِّم عقله وجسده فكلمة تأتي به وكلمة تبعده , كلمة ترفعه وكلمة تهبط به ؟!
كالأشجار وتحريك الرياح لها , فتارة ذات اليمين وأخرى للشمال
الإنتقاء واختيار الأنسب والحذر فيما يختاره الإنسان لا يعني تحقير للذات أو التضييق والكبت عليها
فشعار أن المدح كله طيب بشكل مطلق دون قيود أو أُسس ثابتة ليس صحيح
بل إن رفض بعض الأمور أو تعليقها شيء ضروري ومطلب أساسي من أجل إخراج الموازنة المنشودة
فعلى الأغلب كثرة المدح تُعمي الممدوح وتولّد فيه الغرور وربما الكبر والتعالي شيئاً فشيء دون أن يعلم
وليس على هذا فحسب , بل تجعله يتغافل عن الاخطاء ولا يعترف بها , وتكون في سجله غير مرئيه إطلاقاً .!!
وكيف لا يكون ذلك طالما أن الكشف لديه يكاد يطيش من أشكال الكلمات المُلوّنة من مدح وثناء وتعظيم وإجلال وهيبة ... إلخ
ثم إن تحقيق الموازنة شيء مفقود على الأرجح , فأكثر ما نرى وخاصة في عالم المنتديات المدح فقط ؟
فأبواب النقد مغلقة بل ومكبّلة بالسلاسل ومقفل عليها بأشد وأقوى انواع الاقفال
ومن أراد أن تثكله أُمه ..؟ فليفتح واحِداً منها ... وللأسف هذا أمر واقع وما نراه بأعيننا
حيثُ يُغضب عليه ويكون العلامة الغريبة والمسخوط عليها حتى آخر الزمان ..!
بل ويطلق عليه المتشدد والقاسي و الفاقد للتفاهم ..... إلخ
فلسان حال أكثر الناس وليس بعضهم هـــو " تفضل أمدح فقط "
وإن بلغ الأمر شِدّته وقسوته لا مانع من المجاملة المفحمة بأنواع الكذب , أو التنازلات التي لا تصح ...!!!!

وأخيراً أختي
لنقول أنطق ذاتك بذاتك وليس بغيرك !
ولا تكون كالمركبة .. يوجد وقود تسير , بدون وقود تتوقف وتنتهي .؟
هذا أفضل من العيش في وهم و خيال هو أبعد من أن يكون فيه !

أختي درب المعالي أهلاً بكل كلمة أشرتِ بها عبر هذه الصفحة وأقف إحتراماً وتقديراً لكل ما دونهُ قلمك الكبير
وما تقدم من قولنا يعبّر ويفصّل بعض نقاط حديثك وقد لا يكون متعارض معه !
وأعيد و أؤكد أن تحقيق الموازنة يحتاج إلى عمل شاق في الذات وهذا ما ينبغي عمله
وأختم حديثي بقصيدة أبو ذؤيب الهذليُّ

وَالنّفْسُ رَاغِبَةٌ إذا رَغّبْتَها=وإذا تُرَدُّ إلى قَلِيلٍ تَقْنَعُ


شكراً لكِ أختي
وبارك الله فيك


//



















التوقيع :
.
يقول ابليس لله عز وجل
( وعزتك وجلالك لأغوينهم مادامت أرواحهم في أجسادهم )
ويقول الله تعالى
( وعزتي وجلالي لأغفرن لهم مادامو يستغفرونني )

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت ، أستغفرك وأتوب إليك
.
  رد مع اقتباس
قديم 10-05-2011, 11:22 PM   رقم المشاركة : 27
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي










المراقب الرائد

أخي الفاضل

شهاب


مرحبا ً بكم وأهلا ً وسهلا ً وأسعد الله أوقاتكم بكل خير . .

وشاكرة لكم على المقدمة الكريمة اللطيفة . .

بل أنه لا أسمح لكم بأن تحرمنا من جميل تعليقاتكم ومشاركاتكم . .

فالمساحة تشرفت بحضوركم . .

وبكريم حروفكم . .


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شـهـاب مشاهدة المشاركة
:

أعلمي أنه لا يوجد شخص يريد أن يقلّل من أمره أو يخضع لمتاهات الإحباط و الفشل , فهذا شيء مُحال
بل هناك يا أخي أشخاص وليس واحدا ً !

فالواحد منهم يتوشح بوشاح الإحباط والقلق والمخاوف . .

و يعيش في وسط وادي الإتكال الناسف . .

و يسبح في بحيرة الإعتماد على الغير المتجمدة بالبلادة واللا مبالاة . .

يردد على مسامع الغير أنا فاشل ولا أصلح لشيء !

أو نفهم منه ذلك من دون تصريح !

عن طريق تلميحات همته الضعيفة ,,

وعزيمته الصغيرة . .

والتي لا تدفعه ولا يحاول بها أن يتعلم أو يخطو ولو لخطوة واحدة نحو الإنجاز . .

وهذه العينة منتشرة بكثرة في المجالات العملية ,,

وعملها الدؤوب أن تقلل من قدرها وشأنها ,,

والمسرحية تبدو أمامنا واضحة عندما يتقنوا الدور في التمثيل . .

ويتظاهروا بعدم الإستطاعة وعدم المعرفة . .

ومستحيل ولا أقدر واستحضار ما شابه ذلك من الكلمات عند تكليفهم بعمل ما . .

وكلنا يعلم عن حقيقة من أودع الله فيه العقل وسلامة الجوارح ,,

أن في مكنونه الكم الوفير من وقود الطاقة الكامنة والقادرة على الإنجاز . .

ولكن للأسف طاقته غير مسخره ولا تولد للروح والجسد أي قوة . .




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شـهـاب مشاهدة المشاركة
:

فطبيعة الإنسان عشقه للكلام الجميل وبالذات إذا كان فيه ومن شخص له قدر ومقام


بل بمثابة وصفة خارقة تضاعف القدرة والإمكانية ونتائجها مذهلة . .




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شـهـاب مشاهدة المشاركة
:

فشعار أن المدح كله طيب بشكل مطلق دون قيود أو أُسس ثابتة ليس صحيح
بل إن رفض بعض الأمور أو تعليقها شيء ضروري ومطلب أساسي من أجل إخراج الموازنة المنشودة
فعلى الأغلب كثرة المدح تُعمي الممدوح وتولّد فيه الغرور وربما الكبر والتعالي شيئاً فشيء دون أن يعلم
وليس على هذا فحسب , بل تجعله يتغافل عن الاخطاء ولا يعترف بها , وتكون في سجله غير مرئيه إطلاقاً .!!
وكيف لا يكون ذلك طالما أن الكشف لديه يكاد يطيش من أشكال الكلمات المُلوّنة من مدح وثناء وتعظيم وإجلال وهيبة ... إلخ

ستحلق الذات في سماء السعادة عندما تتقبل من الآخرين كلمات الثناء الصادق . .

الثناء الصادق صورة مشرقة من صور العطاء والكرم نقدمه بباقة ود للأخرين . .

وما أقصده هو ذلك الثناء صادق النية . .

سامي المقصد . .

وليس لأي مصلحة ولا إفراط فيه ولا تفريط ,,

ومحتوى موضوعي هذا ليس ترويجا ً للمدح الرخيص المتكلف . .

بل دعوة صادقة لتقدير الذات وإبرازها . .

والتفتيش عن محامد الآخرين وإظهارها . .

وذكر جملة تصرفاتهم الحسنة . .

بلسان محب وقلب مخلص صدوق . .

فيقينا ً أننا بكلماتنا الصادقة سنكسب محبتهم وتقديرهم . .

وذلك يعتبر بابا ً من أبواب الخير ,,

ومن أعظم الأعمال كما أخبرنا صلى الله عليه وسلم ,,

ألا وهو إدخال السرور على قلب أخيك المسلم . .

وبالمقابل لا نحرم ذواتنا من ذلك !

خشية الإلتباس ما بين ( الثناء الصادق ) و ( الثناء الكاذب والغلو في المدح )

فشتان بينهما وإن اشتبه على البعض !

فحينما يذكرني الغير بصفات لم اتحلى بها . .

أو يبالغون في وصف انجازي بكلمات تكبره في الحجم والصورة . .

فهذا ثناء كاذب لا يحفل به . .

مبتور الفائدة ولا قيمة له . .

ولا طعم له ولا لون . .

وليس له مكانا ًً في النفس أصلا ً . .

ولا أشعر بعده بالفرح ولا يحثني على زيادة العطاء . .

ثم أن الغرور والتعالي والكبر صفات محرمه شرعا ً منبوذة اجتماعيا ً منحرفة أخلاقيا ً . .

ولا تطيقها النفس ولا ترمي إليها إذا آمنت بذاتها وقدرتها حق التقدير فعلا ً . .

والمسافات بينها وبين تلك الصفات ونفش الريش على الآخرين بعيدة جدا ً ,,

وهناك فروق فردية يا فاضل . .

وما ينطبق على البعض قد لا ينطبق على الآخرين . .

فهناك انجازات تبهرك و تجبرك على الإشادة . .

وتستحق منك أن تقدم لصاحبها باقة ثناء مغلفة بالصدق . .

والكرم علمنا أن نعطي من البر أحسنه . .

فلن نمتنع عن ذلك مخافة أن الغرور قد يغلب صاحبه أو قد لا يغلبه . .

ولن نتأخر عن أي وسيلة تنعش الآخرين وتجدد نشاطهم . .

فهناك من يتعدل سلوكه جراء كلمات مفعمه بثناء صادق ,,

وهذه الطريقة جربتها مع طالباتي . .

فالتعزيز الإيجابي ورفع معنوياتهن وتكريمهن والثناء عليهن . .

أصعدهن سلالم التفوق ,,




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شـهـاب مشاهدة المشاركة
:

ثم إن تحقيق الموازنة شيء مفقود على الأرجح , فأكثر ما نرى وخاصة في عالم المنتديات المدح فقط ؟
فأبواب النقد مغلقة بل ومكبّلة بالسلاسل ومقفل عليها بأشد وأقوى انواع الاقفال
ومن أراد أن تثكله أُمه ..؟ فليفتح واحِداً منها ... وللأسف هذا أمر واقع وما نراه بأعيننا
حيثُ يُغضب عليه ويكون العلامة الغريبة والمسخوط عليها حتى آخر الزمان ..!
بل ويطلق عليه المتشدد والقاسي و الفاقد للتفاهم ..... إلخ
فلسان حال أكثر الناس وليس بعضهم هـــو " تفضل أمدح فقط "
وإن بلغ الأمر شِدّته وقسوته لا مانع من المجاملة المفحمة بأنواع الكذب , أو التنازلات التي لا تصح ...!!!!


نعم أصبتم يا أخي . .

الموازنة مفقودة وأوشكت ُ أن أصفها بالمعدومة . .

ومازالت التهم بالمجاملات تعانق المنافقين الكاذبين . .

ونحن يا أخي الفاضل لا نعلم بالسرائر . .

ولا نعلم ما هي مقاصدهم . .

وعندما نقرأ أو نسمع منهم ثناء يحمل صفات فينا حقا ً . .

و كلماتهم تنزهت من الزيف والمبالغة . .

سنقبلها بغض النظر عن أخلاقياتهم . .

ونسعد بها ونحلق في سماءات السعادة . .

والحري بنا ألا نؤول كلماتهم بأنها مجاملة أو نفاق ,,

إن كانت تشير نحو ايجابيات حقيقية فينا . .

بل لا بد من التفاعل الإيجابي نحوها والاعتزاز بها . .

لأن البخيل حقا ً هو من يرى الجمال ولا يذكره . .

ويستفيد من خبرات الغير ولا يشكر أصحابها . .

ويشغل همه في البحث عن هفوات الآخرين ويترصد عثراتهم . .

ومن ثم يهدي إليهم قائمة من النقد . .

وإن كان نقدا ً نحتاج إليه ,,

فالثناء الصادق يوازيه بنفس الثقل والإحتياج والكفة . .

وهذا ما أسلفتم به يا فاضل من وجوب الموازنة . .

ولكن لا نحيد عن الثناء بحجة أن النقد أفود وأعظم وأقوم . .

فكلاهما يسكبان في الذات ماء طاهر ,,

إما يغسلها من الخطأ أو يرويها بعذب الكلام . .

قليلا ً ما نرى نجاحا ً يـُشار إليه . .

ولكن كثيرا ً ما نرى فشلا ً يـُضرب بسياط الإحباط والإنتقاد والتقريع . .

كما نحتاج للتقويم والنقد نحتاج بالمثل تماما ً للثناء الصادق . .

والمقدم من سلم الكرم العالي النزية ..

و حياتنا يعانقها الجفاف إذا لم نرويها من عذب الحديث والثناء والإشادة . .



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شـهـاب مشاهدة المشاركة
:

وأخيراً أختي
لنقول أنطق ذاتك بذاتك وليس بغيرك !

وأخيرا ً

سأنطق ذاتي لذاتي وسأقبل نطقها من قبل الآخرين وسأتفاعل معهم . .

وسأنطق ذاتكم أخي شهاب . .

وسأشير إلى حسن إدارتكم . .

الغنية بالخبرة . .

والنظرات الثاقبة . .

والجهود المباركة . .

والسياسة الرائدة . .

ماشاء الله . .

وحقيقة تـُقال أني أستفدت ُ منكم كثيرا ً . .

بارك الله فيكم . .

وجزاكم الله خيرا ً . .

ووفقكم لكل خير . .

فائق شكري وبالغ امتناني ووافر تقديري لكم . .

دمتم بحفظ الله ورعايته ,,



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 24-05-2011, 08:51 AM   رقم المشاركة : 28
   
 
 
شـهـاب
مشرف سابق وعضو متميز
 
 
 
الصورة الرمزية شـهـاب
 
 
   

 







 




شـهـاب غير متصل

شـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond repute


افتراضي


;

حياكِ الله أختي درب المعالي
وشاكر لكِ تعليقك ومتابعتك


اقتباس:
اقتباس:
فشعار أن المدح كله طيب بشكل مطلق دون قيود أو أُسس ثابتة ليس صحيح
بل إن رفض بعض الأمور أو تعليقها شيء ضروري ومطلب أساسي من أجل إخراج الموازنة المنشودة
فعلى الأغلب كثرة المدح تُعمي الممدوح وتولّد فيه الغرور وربما الكبر والتعالي شيئاً فشيء دون أن يعلم
وليس على هذا فحسب , بل تجعله يتغافل عن الاخطاء ولا يعترف بها , وتكون في سجله غير مرئيه إطلاقاً .!!
وكيف لا يكون ذلك طالما أن الكشف لديه يكاد يطيش من أشكال الكلمات المُلوّنة من مدح وثناء وتعظيم وإجلال وهيبة ... إلخ
ستحلق الذات في سماء السعادة عندما تتقبل من الآخرين كلمات الثناء الصادق . .
الثناء الصادق صورة مشرقة من صور العطاء والكرم نقدمه بباقة ود للأخرين . .
وما أقصده هو ذلك الثناء صادق النية . .
سامي المقصد . .
وليس لأي مصلحة ولا إفراط فيه ولا تفريط ,,
ومحتوى موضوعي هذا ليس ترويجا ً للمدح الرخيص المتكلف . .
بل دعوة صادقة لتقدير الذات وإبرازها . .
وهنا مربط الفرس
كيف نعرف الثناء الصادق من غيره ؟
وأعلم يا أختي أنه ليس ترويجاً للمدح الرخيص
لأن فيه أيضاً متطلبات ذكرتموها وهي الموازنة
وهي الأصل وما نبحث عنه !

اقتباس:
ثم أن الغرور والتعالي والكبر صفات محرمه شرعا ً منبوذة اجتماعيا ً منحرفة أخلاقيا ً . .
ولا تطيقها النفس ولا ترمي إليها إذا آمنت بذاتها وقدرتها حق التقدير فعلا ً . .
والمسافات بينها وبين تلك الصفات ونفش الريش على الآخرين بعيدة جدا ً ,,
نعلم بأنها صفات محرّمة ومنبوذة
ونعلم بأن الطرق المؤدية إليها هو الإفراط في المدح
فليس من المعقول أن يقوم شخص على مدح وينام على مدح
وكما تقدم من حديثنا نحن في زمن أمدح فقط
وهذه النقطة التي يدور فيها جُلّ كلامي في هذا الموضوع
فبادئ الأمر على مدح مستحق لكن مع الوقت يصبح المدح فيه إفراط واضح جداً
وتكون الدعوه في كل وادي هنا وهناك ...

اقتباس:
وهناك فروق فردية يا اخي . .
وما ينطبق على البعض قد لا ينطبق على الآخرين . .
فهناك انجازات تبهرك و تجبرك على الإشادة . .
وتستحق منك أن تقدم لصاحبها باقة ثناء مغلفة بالصدق . .
ونحنُ معكِ فيه
لكن ألا ترون أن البعض أو الأكثرية وهي نقطة هامة ( يبالغ ) في طرح الكلمات الضخمة في المديح
نعم يستحق المدح لم نقول شيئاً لكن عندما نقرأ كلمات المادحين يصيبنا الذهول والعجب ؟؟!!
وكأننا نشاهد ملك عظيم أو رسول منزّل
ولا حاجة للتحفظ ... وطن الضاد أقرب مثال .!

اقتباس:
سأنطق ذاتي لذاتي وسأقبل نطقها من قبل الآخرين وسأتفاعل معهم . .
نِعم الذات أنتم , ونعم العقل , ونعم المنطق , ونعم الكلام
وبوركتم فيما ذكرتم , وسلمتم فيما اعطيتم , واحسنتم فيما أشرتم
وزادكم الله حسناً على حسن , وعلماً على علم , ونوراً على نور


شكراً أختنا



















التوقيع :
.
يقول ابليس لله عز وجل
( وعزتك وجلالك لأغوينهم مادامت أرواحهم في أجسادهم )
ويقول الله تعالى
( وعزتي وجلالي لأغفرن لهم مادامو يستغفرونني )

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت ، أستغفرك وأتوب إليك
.
  رد مع اقتباس
قديم 27-05-2011, 11:54 AM   رقم المشاركة : 29
   
 
 
درب المعالي
درّة نزف القلم
 
 
 
الصورة الرمزية درب المعالي
 
 
   

 







 




درب المعالي غير متصل

درب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond reputeدرب المعالي has a reputation beyond repute


افتراضي






عودة كريمة يا كريم . .

واشراقة متجددة على الموضوع . .

بارك الله فيكم مراقبنا الفاضل وجزاكم الله خيرا ً ,,

ومن دواعي سروري أن نتجاذب أطراف الموضوع بسلسلة من الحوار المثمر ,,

سلم الفكر والقلم والمنطق ,,


*

*

*



مربط الفرس ,,

لمعرفة الثناء الصادق من غيره . .

عندما يتجلى المدح في مواطن العطاء والإنجاز . .

و هو ما يكون مقدم من إنسان فاضل متمكن من استغلال مواقف العطاء ,,

بثناء و مدح أصحابها . .

والذين سيزيدون بذلا ً من بعد الإشادة . .

وسيتعاظم عطائهم وستنمو مواهبهم . .

والأهم كسبنا للرهان في استمرارية تواصل انتاجهم . .

وسنعتاد على الثناء الصادق عندما نتذوق شهد نتائجه ,,

فيكفي ما خسرنا من تجاهلنا الكبير لإنجازات الآخرين . .

فقدنا عطائهم ودفنا مواهبهم و جففنا قلوبهم . .

فما أجمل أن تشيع ثقافة العطاء بالثناء الصادق في المجتمع . .

ولو بكلمة واحدة ,,

فالكلمة العذبة الصادقة لها صدى أكثر صدق و عذوبة . .

والمدح المفرط لا يخرج من صاحب الفضيلة مراقبنا الفاضل . .

والذي يعرف أن الإفراط كما النقص تماما ً . .

فالفائدة المرجوه من الثناء شحذ الهمم نحو مزيدا ً من العطاء . .

وتوثيق الإنجاز بما يستحق من الإشادة والنظر . .

وهذا ما عهدناه منكم ومن حسن إدارتكم

سعدت ُ بمداخلتكم القيمة . .

وسعدت ُ أكثر بعودتكم . .

شكرا ً يا أخي وشكرا ً وحدها لا تكفي ,,

فلكم مني صادق الدعاء . .



















التوقيع :

.. ::: ..
مؤمنة بأن الحياة مليئة بالألوان . .
بالرغم من توغل ألم الكدر ونزف جراح العناء في تفاصيلها . .
إلا أنها حُبلى بخير خفي !
وأعلم بأن الحد الفاصل ما بين الأمنية وتحققها مجرد دعاء . .
فسأعيش بنفس مطمئنة بالرجاء . .
أتنفس من شهيق الأمل و أطلق زفير التعاسة . .
وسأستمد قوتي من ايماني . .
فبالله ومع الله وإلى الله . .
سأسير في دربي متفائلة الى العلياء . .
هي المعالي وأنا لها ,,
.. ::: ..
  رد مع اقتباس
قديم 30-05-2011, 05:48 AM   رقم المشاركة : 30
   
 
 
شـهـاب
مشرف سابق وعضو متميز
 
 
 
الصورة الرمزية شـهـاب
 
 
   

 







 




شـهـاب غير متصل

شـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond reputeشـهـاب has a reputation beyond repute


افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة درب المعالي مشاهدة المشاركة



مربط الفرس ,,

لمعرفة الثناء الصادق من غيره . .

عندما يتجلى المدح في مواطن العطاء والإنجاز . .

و هو ما يكون مقدم من إنسان فاضل متمكن من استغلال مواقف العطاء ,,

بثناء و مدح أصحابها . .

بارك الله فيك مشرفتنا
وشاكر لكِ هذه الإضافة الجميلة
والموجز الرائع في الوصف والتعريف


أسعدني التواجد والتعليق معكم
و وفقكم الله وحفظكم


//



















التوقيع :
.
يقول ابليس لله عز وجل
( وعزتك وجلالك لأغوينهم مادامت أرواحهم في أجسادهم )
ويقول الله تعالى
( وعزتي وجلالي لأغفرن لهم مادامو يستغفرونني )

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت ، أستغفرك وأتوب إليك
.
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

الساعة الآن 10:46 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم واستضافة: فنتاستك لخدمات الواب

رقم التسجيل بوزارة الثقافة والإعلام - م ن / 153 / 1432

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليست بالضرورة أن تمثل الرأي الرسمي لإدارة منتديات شباب عنيزة