العودة   منتديات شباب عنيزة Shabab Onaizah > ..::( المنتدى الأدبي )::.. > وطن الضاد

وطن الضاد قناديل شعرية ونثرية بأقلام الأعضاء


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-09-2016, 04:27 AM   رقم المشاركة : 1
   
 
 
بَع’ـثَرَهْ ..!
مشرفة وطن الضاد
 
 
 
الصورة الرمزية بَع’ـثَرَهْ ..!
 
 
   

 







 





بَع’ـثَرَهْ ..! غير متصل

بَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond repute


الوسام الفضي 

افتراضي طيفٌ ومطر!


_




كانت السماء ابتسامتك.. ابتسامتك المُنعطفة عند شفتيك
كانت الغيوم طُهرك.. وجودك الذي لامس عُمقي
كُنت في كوب القهوة.. في اللسعة الأولى..
كنت في برد الشتاء الزمهرير و الشعور المنكمش بالدفئ عند ارتداء المعطف
كنت العود.. النار.. رائحة الحطب
كُنت الرمال بذهبها والليل بعُمقه
كنت فضفاضاً حد أني لم استطع الإتزان.. وكُنت مناسباً حد شعوري بالامان
كُنت دائماً هُناك صامت ومُبتسم تصاحبك ضحكتي الخجلى
كُنت دائماً بجانبي .. اراك ولا يراك غيري.. اشعر بابتسامتك، نظرتك وتساؤلاتك
كنت رغم المسافات حاضر.. كان طيفك للمسافات قاهر..
ملازمني عن غيرك
لكنك كُنت رغم كل هذا طيف.. شيءٌ رغب بأن يكون واقعاً لكنك ماحدثت!
لا أعلم مالذي حدث.. باتت الحياة تفصلك عن كل هذا
لم أعد اشعر بك بجانبي.. اصبحت لا استحضرك وكأن فؤادي آمن بأنك طيفٌ ومطرٌ وروح ودفئ
وكل ما يمكن ان يكون في هذه الحياة ملازمً لعقل وروح بشري، كُنت كل مايمكن ان تكونه عدا أن تُصبح حقيقه
عدا أن تكون دفئي القادم.. لكنني لازلت ابتسم
حتى الآن حتى بعد كل هذا الذي كان أعلم بأنك لازلت تجهلني رغم محاولاتك لفهمي
لكن جهلك سطحياً.. أنت لم تعلم بأنك كنت عميقاً بي حد أنك الوحيد الذي استطاع ان يلمس وينبش ويفهم عُمقي
كتبت مرةً بأن الأعماق لاتلتقي الا في الكُتب.. لاتنزاح عنها المسافات
لم أكن أؤمن بأن في الحياة من يستطيع أن يتصل بعمقه عبر آخر..
أن يتشابه في نقطةٍ تكمن في داخله مع شخص آخر لكنك جئت وكسرت كل هذا
أنت جئت عميقاً كما لو أنك قطعةً مِني..
ورحلت أنا بإيماني أن ماحدث لايتكرر.. لايمكن لشيءٍ في الحياة أن يكون كهذا.. أن يغالب عمقه ظاهره
كنت محظوظة بهذا وسعيدة.. سعيدة بتذوقه حتى الآن
كُنت لا أتمنى ان اكتب عن هذا وأنا اكرر كلمة كُنت! لكنها انفسنا البشرية
لا اقول الحياة من فعلت.. نحن من فعلنا رغم علامة التعجب التي كانت لاتفارقني والسؤال الموسوم بقلبي لماذا انتهينا؟
على عكسها هذه المره انتيهنا وأنا هادئه
مستسلمه للحياة وتغيراتها بكل سلام، آمنت أنّ لاذنبي وذنبك بُعدنا، ولا عذري وعذرك أن نبقى لأجل أن نبقى فقط..
ودعك قلبي ، انتهينا نعم لكني راضيه.. لم اتمتم بياليتك ماكُنت.. لا
لازلت ابتسم كلما لاح لي ذكرك.. أنت عمقاً لامسني وانتهى فكفاني لذة أن أعرف بأن في هذه الحياة مثلك.


٢٢\١١\١٤٣٧هـ



















التوقيع :
  رد مع اقتباس

قديم 01-09-2016, 02:35 PM   رقم المشاركة : 2
   
 
 
Roo7
روح الأدب وسيد الحرف
 
 
   

 







 




Roo7 غير متصل

Roo7 has a brilliant futureRoo7 has a brilliant futureRoo7 has a brilliant futureRoo7 has a brilliant futureRoo7 has a brilliant future


افتراضي


.
.


ما أحلى هذا الحديث .. وما أجمل هذه المشاعر الإيجابية!
(طيف ومطر) نص جميل يجب الاحتفاء به, كنت سأكتب خاطرة هنا
لكني فوجئت بهذا النص الجميل فأرجأت خاطرتي إلى حين, ولا أعلم ماذا
كنت سأكتب لكني كعادتي أستلهم الأفكار من لوحة المفاتيح ..
أرجأت خاطرتي لأني أرى أن هذا الجمال ينبغي ألا يُشتّت, بنصوص أخرى
بل يجب أن يُتأمل وتُقرأ الروح التي أفرزت هذه الكلمات النبيلة المعبرة عن قلب
متسامح متفهّم خبير بالحياة وردود أفعال النفس البشرية, قلب فسيح هادئ
لا تزلزله الأحداث السلبية ولا تخرجه عن طوره ..
وفكرة الخاطرة كما فهمتها تتلخص في أنه (كان طيفا جميلا عشقته بعمق ثم انتهت
هذه العلاقة فجأة) وهي فكرة متاحة لا يزال يشكو منها المحبون, لكن العبرة ليست
بالمعنى فالمعاني (مطروحة ملقاة في الطريق) كما يقول الجاحظ إنما العبرة في التعبير
والتعبير هو الأدب.
أول ما يداهم الخيال في هذا النص هو (صدق المشاعر) والصدق هو وقود النصوص
وهو السحر الذي يدغدغ شعيرات التذوق في نفس المتلقي .. والصدق مقياسه معنوي
يقيسه الشعور والإحساس, وقلما يخطئ مقياس الشعور في قياس المشاعر.
أما ثاني سمات الجمال هنا فهي (نبرة التسامح) ولا تظهر هذه النبرة إلا في النفوس
المشرقة التي تعشق بهدوء وتفارق بهدوء, والهدوء في الغالب الأعم هو مقياس العمق
أما الصخب في ردود الفعل السلبية فكثيرا ما يعبر عن علاقة مصالح مشتركة لا عن علاقة
تعانق قلوب والتقاء أرواح. وظهرت هذه النبرة المؤثرة في اجترار حلاوة الماضي والحاضر
بتوظيف مفردة (كنت) وقد لاحظت الكتابة هذا التكرار فبررته تبريرا جميلا.
أما ثالث محطات الجمال هنا فهي (الصور) الواقعية المنتزعة من عمق واقع الحياة
وهي صور لم تُبهتها معالجات التركيب بل هي صور طبيعية واضحة مؤثرة.
فالسماء والغيوم وكوب القهوة ودفء المعطف وقت الزمهرير والعود والرمال .. إلخ
كلمات تجسد الطبيعة المنعشة التي تشرق بها الروح, وأي جمال يكون عندما توظف
مفردات الطبيعة المنعشة في التعبير عن مكنونات الروح, وتوصيف مُشعّات الجذب
في شخصية المحبوب!
وإذا كانت معظم الصور هنا غير مبتكرة ولا جديدة فإنها لم تفقد تأثيرها في الروح
والعطر الجميل القديم لا يُخفت جماله ولا أثره في النفوس مع مرور الوقت والزمان
وعصير الليمون الممزوج بالنعناع المشعشع بالثلج سيظل طعمه يسيل اللعاب مهما
أدمنّا شربه في ظهريات القيظ وعصرياته.
(كنت فضفاضاً حد أني لم استطع الإتزان..)أما هذه الصورة فقد عانقت سنام الجمال
في التعبير والإيحاء والجو أيضا, فكلمة (فضفاض) وإن كانت تصرف الذهن عادة وعند
الوهلة الأولى إلى اللباس إلا أن نقلها إلا المشاعر نقلها إلى كون الجمال وكوثر السحر الحلال
(.. حد أني لم أستطع الاتزان) يالهذا الغلو اللذيذ في التعبير! ويالهذا الاتساع الجميل
الذي يقود إلى الترنح! هذا تعبير يمثل وثبة من وثبات الخيال, ونفحة من نفحات الجمال.
وأخيرا .. إذا كانت الخاطرة ركزت على استعراض محطات الجمال في تلك العلاقة
الروحية مع الطيف فإنها اكتفت بالإشارة فقط إلى انتهاء تلك العلاقة التي تم فضّها بهدوء
وسكينة, لا عن ملل أو كُره أو عداء بل برضا مشترك وأسف مشترك, وهذا يعني أن هذا
الفراق أوجبته ظروف خارجة عن الإرادة .. ما هذه الظروف؟ ولماذا؟ وهل كان بالإمكان
التغلب عليها؟ وماذا كان دور الطرف الآخر فيها .. إلخ كل هذه أسئلة تدور في مخيلة
الفضولي الذي تهمه الأحداث ولا يفرق بين الحقيقة والخيال .. أما أنا فلا يعنيني هنا إلا
التعرف على مكامن الجمال في التعبير.
هذه نظرة سريعة وانطباعات أدبية سريعة تراءت لي وأنا أقرأ النص فأردت تدوينها هنا
على سبيل التقدير للكاتبة, وإطلاع القارئ لهذا النص على رأي أحد المتذوقين ممن قرأوه
شكرا بع ـثرة وتقبلي تحياتي





.



















التوقيع :
تكلم .. حتى أراك!
  رد مع اقتباس
قديم 02-09-2016, 09:15 PM   رقم المشاركة : 3
   
 
 
عبدالعزيز التويجري
كاتب مميز
 
 
 
الصورة الرمزية عبدالعزيز التويجري
 
 
   

 







 




عبدالعزيز التويجري غير متصل

عبدالعزيز التويجري has much to be proud ofعبدالعزيز التويجري has much to be proud ofعبدالعزيز التويجري has much to be proud ofعبدالعزيز التويجري has much to be proud of


افتراضي





المبدعة بعثرة مذْ دخولي هذا المنتدى لم يعجبني إلا عدة نصوص لا تتجاوز أصابع اليد الواحدة هذا أحدها .
في قراءة الأستاذ روح التميمي للنص غَنَاءٌ عن التقريظ .



















التوقيع :



ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

لن أكلف نفسي عناء الرد على كلب ضال دخل باسم مستعار ليسخر أو ينتقص .

اللهم اغفر لكل من أسأتُ إليه وتجاوز عنه وأنله من الخير فوق ما يأمل .
  رد مع اقتباس
قديم 05-09-2016, 11:09 PM   رقم المشاركة : 4
   
 
 
بَع’ـثَرَهْ ..!
مشرفة وطن الضاد
 
 
 
الصورة الرمزية بَع’ـثَرَهْ ..!
 
 
   

 







 




بَع’ـثَرَهْ ..! غير متصل

بَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond repute


الوسام الفضي 

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة roo7 مشاهدة المشاركة
.
.


ما أحلى هذا الحديث .. وما أجمل هذه المشاعر الإيجابية!
(طيف ومطر) نص جميل يجب الاحتفاء به, كنت سأكتب خاطرة هنا
لكني فوجئت بهذا النص الجميل فأرجأت خاطرتي إلى حين, ولا أعلم ماذا
كنت سأكتب لكني كعادتي أستلهم الأفكار من لوحة المفاتيح ..
أرجأت خاطرتي لأني أرى أن هذا الجمال ينبغي ألا يُشتّت, بنصوص أخرى
بل يجب أن يُتأمل وتُقرأ الروح التي أفرزت هذه الكلمات النبيلة المعبرة عن قلب
متسامح متفهّم خبير بالحياة وردود أفعال النفس البشرية, قلب فسيح هادئ
لا تزلزله الأحداث السلبية ولا تخرجه عن طوره ..
وفكرة الخاطرة كما فهمتها تتلخص في أنه (كان طيفا جميلا عشقته بعمق ثم انتهت
هذه العلاقة فجأة) وهي فكرة متاحة لا يزال يشكو منها المحبون, لكن العبرة ليست
بالمعنى فالمعاني (مطروحة ملقاة في الطريق) كما يقول الجاحظ إنما العبرة في التعبير
والتعبير هو الأدب.
أول ما يداهم الخيال في هذا النص هو (صدق المشاعر) والصدق هو وقود النصوص
وهو السحر الذي يدغدغ شعيرات التذوق في نفس المتلقي .. والصدق مقياسه معنوي
يقيسه الشعور والإحساس, وقلما يخطئ مقياس الشعور في قياس المشاعر.
أما ثاني سمات الجمال هنا فهي (نبرة التسامح) ولا تظهر هذه النبرة إلا في النفوس
المشرقة التي تعشق بهدوء وتفارق بهدوء, والهدوء في الغالب الأعم هو مقياس العمق
أما الصخب في ردود الفعل السلبية فكثيرا ما يعبر عن علاقة مصالح مشتركة لا عن علاقة
تعانق قلوب والتقاء أرواح. وظهرت هذه النبرة المؤثرة في اجترار حلاوة الماضي والحاضر
بتوظيف مفردة (كنت) وقد لاحظت الكتابة هذا التكرار فبررته تبريرا جميلا.
أما ثالث محطات الجمال هنا فهي (الصور) الواقعية المنتزعة من عمق واقع الحياة
وهي صور لم تُبهتها معالجات التركيب بل هي صور طبيعية واضحة مؤثرة.
فالسماء والغيوم وكوب القهوة ودفء المعطف وقت الزمهرير والعود والرمال .. إلخ
كلمات تجسد الطبيعة المنعشة التي تشرق بها الروح, وأي جمال يكون عندما توظف
مفردات الطبيعة المنعشة في التعبير عن مكنونات الروح, وتوصيف مُشعّات الجذب
في شخصية المحبوب!
وإذا كانت معظم الصور هنا غير مبتكرة ولا جديدة فإنها لم تفقد تأثيرها في الروح
والعطر الجميل القديم لا يُخفت جماله ولا أثره في النفوس مع مرور الوقت والزمان
وعصير الليمون الممزوج بالنعناع المشعشع بالثلج سيظل طعمه يسيل اللعاب مهما
أدمنّا شربه في ظهريات القيظ وعصرياته.
(كنت فضفاضاً حد أني لم استطع الإتزان..)أما هذه الصورة فقد عانقت سنام الجمال
في التعبير والإيحاء والجو أيضا, فكلمة (فضفاض) وإن كانت تصرف الذهن عادة وعند
الوهلة الأولى إلى اللباس إلا أن نقلها إلا المشاعر نقلها إلى كون الجمال وكوثر السحر الحلال
(.. حد أني لم أستطع الاتزان) يالهذا الغلو اللذيذ في التعبير! ويالهذا الاتساع الجميل
الذي يقود إلى الترنح! هذا تعبير يمثل وثبة من وثبات الخيال, ونفحة من نفحات الجمال.
وأخيرا .. إذا كانت الخاطرة ركزت على استعراض محطات الجمال في تلك العلاقة
الروحية مع الطيف فإنها اكتفت بالإشارة فقط إلى انتهاء تلك العلاقة التي تم فضّها بهدوء
وسكينة, لا عن ملل أو كُره أو عداء بل برضا مشترك وأسف مشترك, وهذا يعني أن هذا
الفراق أوجبته ظروف خارجة عن الإرادة .. ما هذه الظروف؟ ولماذا؟ وهل كان بالإمكان
التغلب عليها؟ وماذا كان دور الطرف الآخر فيها .. إلخ كل هذه أسئلة تدور في مخيلة
الفضولي الذي تهمه الأحداث ولا يفرق بين الحقيقة والخيال .. أما أنا فلا يعنيني هنا إلا
التعرف على مكامن الجمال في التعبير.
هذه نظرة سريعة وانطباعات أدبية سريعة تراءت لي وأنا أقرأ النص فأردت تدوينها هنا
على سبيل التقدير للكاتبة, وإطلاع القارئ لهذا النص على رأي أحد المتذوقين ممن قرأوه
شكرا بع ـثرة وتقبلي تحياتي





.

اشعر بالإمتنان العميق لقراءتك ياروح.. قرأت النص بروحه التي تسكنه
لطالما كنت صاحبةً لأمنية مي زيادة حينما قالت:
أتمنى أن يأتي بعد موتي من ينصفني
ويستخرج من كتاباتي الصغيرة المتواضعة
ما فيها من روح الإخلاص والصدق والحمية والتحمس لكل شيء حسن.

وقد حظيت بهذا في الحياة، شكراَ لما تفعله مع الوطن و كتابه
تكررت قرأتي لردك منذ كتابته مأخوذةً بما استطعت تحليله رغم الغموض
وجودك الثري اسعدني.



















  رد مع اقتباس
قديم 05-09-2016, 11:11 PM   رقم المشاركة : 5
   
 
 
بَع’ـثَرَهْ ..!
مشرفة وطن الضاد
 
 
 
الصورة الرمزية بَع’ـثَرَهْ ..!
 
 
   

 







 




بَع’ـثَرَهْ ..! غير متصل

بَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond repute


الوسام الفضي 

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالعزيز التويجري مشاهدة المشاركة



المبدعة بعثرة مذْ دخولي هذا المنتدى لم يعجبني إلا عدة نصوص لا تتجاوز أصابع اليد الواحدة هذا أحدها .
في قراءة الأستاذ روح التميمي للنص غَنَاءٌ عن التقريظ .
زانه ذلك شرفاً
شكراَ أ.عبدالعزيز لردك وتقييمك الطيب
اسعدتني




















  رد مع اقتباس
قديم 12-09-2016, 02:49 AM   رقم المشاركة : 6
   
 
 
قطرات ندى
(..: على مشارف القمة :..)
 
 
 
الصورة الرمزية قطرات ندى
 
 
   

 







 




قطرات ندى غير متصل

قطرات ندى has a brilliant futureقطرات ندى has a brilliant futureقطرات ندى has a brilliant futureقطرات ندى has a brilliant future


افتراضي


شعور قد لامس القلب... وحياة تحمل معها روح جميلة..
رغم البعد.. مازال الاحساس قائما..
والرضى يدفن الشوق...

جمعتي ماتبعثر من مشاعر...فياللجمال..
نص يليق بك ِ



















التوقيع :
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-2016, 08:15 AM   رقم المشاركة : 7
   
 
 
بَع’ـثَرَهْ ..!
مشرفة وطن الضاد
 
 
 
الصورة الرمزية بَع’ـثَرَهْ ..!
 
 
   

 







 




بَع’ـثَرَهْ ..! غير متصل

بَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond reputeبَع’ـثَرَهْ ..! has a reputation beyond repute


الوسام الفضي 

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قطرات ندى مشاهدة المشاركة
شعور قد لامس القلب... وحياة تحمل معها روح جميلة..
رغم البعد.. مازال الاحساس قائما..
والرضى يدفن الشوق...

جمعتي ماتبعثر من مشاعر...فياللجمال..
نص يليق بك ِ
أُحب حضورك الراقي قطرات
شكراَ عزيزتي انعشتي روحي : )




















التوقيع :
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-2016, 09:23 PM   رقم المشاركة : 8
   
 
 
سامبر
(..: الدخول إلى عالم التألق :..)
 
 
 
الصورة الرمزية سامبر
 
 
   

 







 




سامبر غير متصل

سامبر is on a distinguished road


افتراضي


بعثرة .... نعم بعثرتي احاسيسي واشواقي وهيجتي مشاعري ووجداني فأنا قد هجرت الكتابة والاشعار وتغربت عنها واصبحت من الماضي والاحزان وتلاطمت بي الامواج والاسفار وارسيت يختي المتهلاك بين اسطرك وحروفك هكذا الحياة قد تكون بين شروق وغروب وبين ولادة ووفاة ولكن تبقى السعادة مشتعلة بين دفادف قلبي ان عبست الدنيا بوجهي لونتها ببتسامة شفتاي لون الامل ولون بريق وجمال الدنيا راااااااقت لي كلماتك ونبض حنينك
مع خالص التحية .... سامبر



















التوقيع :
اللهم صل وسلم على سيدنا محمد
  رد مع اقتباس
قديم 16-09-2016, 01:45 AM   رقم المشاركة : 9
   
 
 
المونالـــيزا
(..: على الطريق الصحيح للقمة :..)
 
 
 
الصورة الرمزية المونالـــيزا
 
 
   

 







 




المونالـــيزا غير متصل

المونالـــيزا is on a distinguished road


افتراضي


اقتباس:
كنت فضفاضاً حد أني لم استطع الإتزان.. وكُنت مناسباً حد شعوري بالامان

اقتباس:
كُنت دائماً بجانبي .. اراك ولا يراك غيري.. اشعر بابتسامتك، نظرتك وتساؤلاتك
كنت رغم المسافات حاضر.. كان طيفك للمسافات قاهر..
ملازمني عن غيرك







صنيع قلب خلا من أجسام المماذقة الغريبة ..!

:
بعثرة



















التوقيع :

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ أيا غشاوة مُلتصِقة بِالبَصَر .. لبَّيكَ وسعدَيك ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

!!
  رد مع اقتباس
قديم 17-09-2016, 08:19 PM   رقم المشاركة : 10
   
 
 
انسكاب
(..: الدخول إلى عالم التألق :..)
 
 
 
الصورة الرمزية انسكاب
 
 
   

 







 




انسكاب غير متصل

انسكاب is on a distinguished road


افتراضي


بوحك يتغلغل للأعماق
أحسه أكثر من الكتابة عنه




















التوقيع :
..
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

الساعة الآن 05:55 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
دعم واستضافة: فنتاستك لخدمات الواب

رقم التسجيل بوزارة الثقافة والإعلام - م ن / 153 / 1432

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليست بالضرورة أن تمثل الرأي الرسمي لإدارة منتديات شباب عنيزة